fbpx
Loading

إسرائيل تقيم منشأة ثانية للحجر الصحي تحسبًا لتفشي “كورونا

بواسطة: | 2020-02-29T19:05:48+02:00 السبت - 29 فبراير 2020 - 7:05 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشفت وسائل إعلام عبرية، السبت، عن قيام وزارة الصحة الإسرائيلية بالبدء في إقامة منشأة ثانية للحجر الصحي،  وذلك تحسبا لتفشي فيروس كورونا.

وحسب القناة “13” الخاصة، فإن مستشفى “رمبام” في مدينة حيفا (شمال)، بدأ بإقامة منشأة معزولة، استعدادا لوصول مرضى كورونا.

وأوضحت أن الخطوة تأتي في إطار “الاستعداد لوضع يتطلب تكثيف الرعاية الطبية بالمرضى، من خلال إنشاء مزيد من مراكز الحجر الصحي”.

ولا يوجد لدى إسرائيل سوى منشأة حجر صحي واحدة، حتى الآن، بحي “تل هشومير” في منطقة “رمات غان” قرب تل أبيب (وسط).

فيما أفادت إدارة مستشفى “رمبام”، أنها بدأت تنفيذ التوجيهات بإقامة المنشأة الجديدة في طابق خاص، له مدخل منفصل عن آخر رئيسي للمستشفى، وفق المصدر ذاته.

والجمعة، أعلنت السلطات الإسرائيلية إصابة شخص بالفيروس، ليرتفع العدد إلى 7، بحسب قناة “كان” الرسمية.

وتعد هذه الحالة الثالثة التي يتم إعلانها في اليوم نفسه بإسرائيل، إذ أعلنت السلطات قبل ذلك بساعات، تشخيص إصابتين بالفيروس، لشخصين عادا مؤخرا من إيطاليا.

وفي وقت سابق السبت، نشرت وزارة الصحة قائمة بالأماكن التي زارها المصاب السابع بـ”كورونا”، والذي شخصت حالته كمريض، بعد نحو أسبوع من عودته من إيطاليا.

ودعت الوزارة كل من كان على متن الطائرة مع المريض، أو في الأماكن التي ذكرتها، لمدة تزيد على 15 دقيقة، إلى الدخول فورا في حجر صحي منزلي 14 يوما.

وتزداد المخاوف في إسرائيل من تفشي “كورونا” خلال الانتخابات العامة المقررة الإثنين.

 


اترك تعليق