fbpx
Loading

التضامن الاجتماعي المصري: عدد السكان تخطى العدد الذي استهدفته الحكومة

بواسطة: | 2020-02-08T20:23:29+02:00 السبت - 8 فبراير 2020 - 8:23 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت وزير التضامن الاجتماعي المصرية، “نيفين القباج”، السبت، إن عدد سكان الداخل في مصر ارتفع، في يناير/كانون الثاني 2020 إلى 99.8 مليون نسمة، بما يتخطي العدد المستهدف الذي حددته الحكومة للعام الجاري بالكامل.

واعتبرت الوزير المصرية أن “هذا الموقف يستدعي الاهتمام بجانب التوعية، والتوسع في حملات طرق الأبواب للوصول إلى كل امرأة في كل منطقة من أنحاء الجمهورية”.

وأضافت “القباج” أن وزارتها تخطط للتوسع في مشروع “كفاية 2″، من خلال استعادة دور المجتمع المدني وإذكاء الجهود التطوعية لمجابهة الزيادة السكانية، مع زيادة الطلب على خدمات تنظيم الأسرة مثل حملات التوعية وطرق الأبواب..

بدورها، قالت وزيرة الصحة، “هالة زايد” إنه سيتم البدء لتجهيز حملة إعلانية وتوعوية كبرى للحد من الزيادة السكانية، وسيتم العمل بالكفاءة والفاعلية التي يتم العمل بها في حملة 100 مليون صحة.

وفي سبتمبر/أيلول 2019، كشف الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء المصري ارتفاع عدد سكان مصر إلى 99.3 مليون نسمة، بزيادة 300 ألف مولود خلال 3 أشهر فقط.

كان جهاز الإحصاء أعلن مؤخرا، فى دراسة له، توقعاته حول عدد السكان؛ حيث توقع وصول عدد سكان مصر إلى 119.753 مليون نسمة عام 2030، ثم إلى 153.688 مليون نسمة فى 2052.

يشار إلى أنه بالرغم من تراجع معدل المواليد في مصر خلال العامين الأخيرين؛ حيث سجل 24.5 فى الألف خلال 2018 بعد 26.5 فى الألف عام 2017، إلا أن معدل الزيادة السكانية سنويا لا يزال مرتفعا، حيث بلغ معدل النمو السكانى 2.65% خلال عام 2017، منخفضا إلى 2.5% فى عام 2018.


اترك تعليق