fbpx
Loading

المشري: الإمارات أخذت أكبر من حجمها بتدخلاتها في دول الربيع العربي

بواسطة: | 2020-04-30T12:47:38+02:00 الخميس - 30 أبريل 2020 - 12:47 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

هاجم رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، “خالد المشري”  دولة الإمارات، بعد أن كشفت “الوفاق” عن “احتلال” الإمارات لقواعد جوية ليبية، بهدف “إحداث فوضى في البلاد”، قائلا إنها أخذت أكبر من حجمها بتدخلاتها في دول الربيع العربي.

وأشار “المشري” إلى أن حكومة الوفاق نظمت صفوفها بعد توقيع اتفاقيات الشراكة الأمنية والسياسية الاخيرة مع تركيا، مردفا: “لن نخشى من مرتزقة حفتر والنصر قريب”.

جاءت تصريحات “المشري”، لقناة “الجزيرة” القطرية، الأربعاء، قائلاً: إن معلومات وردتهم بأن النائب الأول لرئيس برلمان طبرق، الموالي لـ”حفتر”، رفض الإعلان الأخير للواء المتقاعد، والذي أعلن خلاله الانقلاب على اتفاق الصخيرات، ونصيب نفسه حاكما لليبيا.

وأضاف: “تواصلنا مع لجان في مجلس النواب الليبي لإحياء مقترحات تتعلق بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي”.

وفي وقت سابق، الأربعاء، أعلن المتحدث باسم قوات “حفتر”، “أحمد المسماري”، وقفا أحاديا للعمليات العسكرية ضد قوات حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، طوال أيام رمضان، وذلك بعد أن منيت قوات “حفتر” بهزائم ونكسات متتالية، خلال الأيام الماضية.

واعتبر مراقبون أن هذا الإعلان من قوات “حفتر” يبدو غريبا، حيث كان من المفترض إعلانه قبيل بدء شهر رمضان، وليس بعد بدئه بخمسة أيام كاملة.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2015، وقعت الأطراف الليبية اتفاقا سياسيا في مدينة الصخيرات المغربية، أنتج تشكيل مجلس رئاسي يقود حكومة الوفاق، إضافة إلى التمديد لمجلس النواب، وإنشاء مجلس أعلى للدولة، لكن “حفتر” سعى طوال سنوات إلى تعطيله وإسقاطه.

وتنازع ميليشيات “حفتر” حكومة الوفاق على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط، وتواصل هجوما بدأته في 4 أبريل/نيسان 2019، للسيطرة على العاصمة طرابلس، مقر الحكومة.

اقرأ أيضاً: “رايتس ووتش”: الإمارات ارتكبت مجزرة بمصنع بسكويت في ليبيا أواخر 2019


اترك تعليق