fbpx
Loading

بثمن بخس .. شباب مصريون يبيعون كلياتهم تحت وطأة الفقر المدقع

بواسطة: | 2020-05-15T16:20:36+02:00 الجمعة - 15 مايو 2020 - 3:40 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو صادم، يظهر فيه مجموعة من الشباب المصريين بعد أن تم القبض عليهم، حيث قاموا ببيع “كلياتهم” بثمن بخس، بسبب الفقر والحاجة التي ألجأتهم لفعل ذلك.

ويبدو في المقطع المتداول فرد من الشرطة المصرية وهو يسأل الشباب المصريين عن أسمائهم وعن ما فعلوه، لتكون الصدمة وراء السبب حول القبض عليهم مثل المجرمين.

لقد باعوا كليتاهم، مقابل مبلغ مالي قدره 20 ألف جنيهاً مصرياً، أي ما يعادل ألف ومئتي دولار أمريكي، لحاجتهم إلى المال بسبب الفقر المدقع الذي يعانون منه.

 

ويقول “راوي مكرم” أحد الشباب المقبوض عليهم في الفيديو، والذي اعترف بأنه قام ببيع كليته، وكشف عن مكان إزالة كليته من جسده حيث تظهر علامة عملية استئصال الكلية في جنبه.

كما أظهر المقطع رجل أخر، والذي كان قادماً كي يبيع كليته، ليأخذ عشرين ألف جنيه، ولكن تم القبض عليه قبل عمليه البيع، ويظهر الرجل بيده “كيس دم”، مما يعني ساعات وكانت ستتم عملية البيع لكليته.

وأثار مقطع الفيديو ذلك ردود أفعال كبيرة عبر “تويتر”، حيث اعترض العديد من المغردين على أسلوب رجال الأمن خلال الحديث مع الشباب الذين بدت عليهم أعراض التعذيب والاعتداءات، فيما اعتبر آخرون بأن هؤلاء الشباب هم ضحايا المجتمع والفقر المدقع الذي نهش ريعان شبابهم.

بينما استغرب مغردون من تصوير الشرطة لمثل هكذا حدث والقيام بنشره، في الوقت الذي تحصل مثل هذه الأحداث من العديد من الدول الفقيرة، على حسب قولهم.

وأعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر ارتفاع معدلات الفقر في البلاد لتصل إلي 32.5 في المئة من عدد السكان، بنهاية العام المالي 2017/ 2018، مقابل 27.8 في المئة لعام 2015/ 2016.

وكان البنك الدولي، قد أصدر بيانا فى شهر مايو/ أيار 2019، قال فيه إن نحو 60 في المئة من سكان مصر إما فقراء أو عرضة للفقر.

 

اقرأ أيضاً: فيديو متداول لسحل مصري بطريقة وحشية في السعودية.. ما القصة؟


اترك تعليق