fbpx
Loading

“هختصمكم يوم القيامة” .. كورونا يحصد أرواح الجيش الأبيض في مصر وحكومة السيسي لا تبالي

بواسطة: | 2020-05-25T13:56:23+02:00 الإثنين - 25 مايو 2020 - 1:56 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تواصل مسلسل الإهمال في مستشفيات مصر، واستمر كورونا في حصد أرواح أفراد الطواقم الطبية، حيث توفى 4 أطباء فقط بالأمس فقط وهم الدكتور أحمد النني بتأمين صحي بنها، والدكتور وليد يحيى، الطبيب الشاب بمستشفى المنيرة، والدكتور محمد البنا، والدكتور محمد عبد الباسط الجابري.

وقالت النقابة العامة للأطباء، أن الدكتور وليد يحيي عبد الحليم، طبيب مقيم نساء بمستشفى المنيرة، شاب عنده 32 سنة فقط، استشهد بعد اصابته بفيروس كورونا المستجد، وأكدت أنه لم يكن يعاني من أي أمراض مزمنة، حيث تأخرت الصحة في انقاذه ونقله لمستشفى عزل صحي، ما أدى لتفاقم حالته الصحية، إلى أن فارق الحياة.

من جانبها، نشرت الدكتورة نانسي النافلي، والدة زوجة الدكتور وليد يحيى رسالة حزينة، تساءلت فيها: “تفتكري مين هيطلع يعمل 30 حلقة ويصرف مليارات على دور وليد والجيش الأبيض”، على غرار مسلسل الاختيار الذي جسد شخصية ضابط الصاعقة “أحمد منسي”، والذي تكلف ميزانية ضخمة وإشراف مباشر من القوات المسلحة.

وتابعت في رسالة وجهتها لدكتورة منى مينا عضو نقابة الأطباء سابقًا: “أه يا دكتورة كلكم قتلتوه، وليد زوج بنتي، شاب زي الفل أب لطفل خمس شهور، نزل لأداء عمله الأحد الماضي ليدفن اليوم”.

وأشارت الدكتورة نانسي في رسالتها للدكتورة منى مينا، إلى عدم توفير وسائل حماية الطبيب، مؤكدة على اختصامها وحفيدها اليتيم للمتسببين في وفاة الدكتور وليد، يوم القيامة فيما أكدت على عدم وجود معاش لزوج ابنتها كونه لا يزال نائبًا.

من جانبها، انتقدت النقابة في بيان الإهمال المتعمد بحق الأطباء، وأضافت: “للأسف الشديد فقد تكررت حالات تقاعس وزارة الصحة عن القيام بواجبها فى حماية الأطباء، بداية من الامتناع عن التحاليل المبكرة لاكتشاف أى إصابات بين أعضاء الطواقم الطبية، إلى التعنت فى إجراء المسحات للمخالطين منهم لحالات إيجابية، لنصل حتى إلى التقاعس فى سرعة توفير أماكن العلاج للمصابين منهم، حتى وصل عدد الشهداء إلى 19 طبيبا كان آخرهم الطبيب الشاب وليد يحيى، الذى عانى من ذلك حتى استشهد، هذا بالإضافة إلى أكثر من 350 مصابًا بين الأطباء فقط”.

اقرأ أيضاً:  إنسايد آرابيا: كورونا.. سلاح جديد في يد النظام المصري لترسيخ الحكم العسكري


اترك تعليق