fbpx
Loading

اختفاء الشيخ صلاح سلطان داخل محبسه ردا على مقاضاة نجله للسيسي

بواسطة: | 2020-06-23T11:46:56+02:00 الثلاثاء - 23 يونيو 2020 - 11:46 ص|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشف الناشط الأمريكي المصري “محمد صلاح سلطان” إن والده اختفى من داخل سجن وادي النطرون منذ أسبوع، وحمل السلطات المصرية مسؤولية سلامته.

وفي تغريدة على “تويتر”، قال سلطان إن الأسرة تقدمت بشكوى للمجلس القومي لحقوق الإنسان التابع للحكومة المصرية حول اختفاء والده منذ صباح الإثنين الماضي بعد التحقيق معه بشأن نشاط نجله.

يأتي هذا الإخفاء الكيدي من نظام السيسي، ردا على دعوى قضائية تقدم بها “سلطان” مطلع الشهر الجاري، أمام محكمة في واشنطن ضد مسؤولين كبار حاليين وسابقين بدعوى تعرضه للتعذيب خلال اعتقاله في مصر.

وتستهدف الدعوى “حازم الببلاوي” كمتهم أول بوصفه من أمر بإساءة معاملته عندما كان رئيس وزراء، كما تشمل أيضا “عبدالفتاح السيسي”، ومدير ديوانه السابق “عباس كامل” الذي يرأس حاليا جهاز المخابرات العامة، و3 قادة سابقين في وزارة الداخلية.

وبعد نحو أسبوع من الدعوى القضائية، داهمت قوات الأمن المصرية منازل اثنين من أعمام “محمد سلطان”، وفق ما أعلن “محمد سلطان” عبر “تويتر”، وأضاف حينها أنه قدم مذكرة بتفاصيل تلك المداهمة إلى المحكمة الاتحادية في واشنطن، ورأى أن “محاولة الدولة لإثنائي عن حقي القانوني لمحاسبة من عذبني وظلمني، من خلال أسرتي، جريمة”.

اقرأ أيضاً: بدعوى أمام محكمة أمريكية .. “سلطان” يقاضي السيسي وكامل والببلاوي بعد تعذيبه في مصر


اترك تعليق