fbpx
Loading

بعد سيطرة “الانتقالي” على “حديبو” .. الحوثيون يعززون جبهات “الحديدة”

بواسطة: | 2020-06-20T16:17:02+02:00 السبت - 20 يونيو 2020 - 4:17 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشف متحدث عسكري يمني، اليوم السبت، عن قيام جماعة الحوثي بالدفع بتعزيزات عسكرية إلى عدة جبهات بمحافظة الحديدة غربي البلاد، خلال الساعات القليلة الماضية.

حسب تصريحات مأمون المهجمي، الناطق باسم “ألوية العمالقة” الموالية للحكومة اليمنية الشرعية.

يأتي ذلك بعد سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا، السبت، على آخر معسكر للقوات الحكومية اليمنية بمدينة حديبو، عاصمة محافظة أرخبيل سقطرى.

حيث أشار مسؤول يمني محلي، إلى أن قوات الانتقالي “اقتحمت معسكر القوات الخاصة بمدينة حديبو، وسيطرت عليه عقب انسحاب القوات الحكومية منه”.

وأوضح المسؤول اليمني، أن المعسكر المذكور “كان مقرا لقوات الأمن الخاصة” التابعة للقوات الحكومية اليمنية.

ولفت، أن “قوات الانتقالي فرضت سيطرتها على كافة المؤسسات والإدارات الحكومية الأمنية والعسكرية والمدنية بمدينة حديبو”.

وفي سياق التعزيزات الحوثية، قال “مأمون المهجمي”، إن “مليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات بشرية إلى بعض مواقعها شرقي مدينة الحديدة، وفي بعض المزارع والأودية شرق وشمال مديرية حيس جنوبي المحافظة”.

وأضاف أن “مليشيا الحوثي دفعت أيضا بتعزيزات بشرية مزودة بالذخائر، والألغام إلى مديريتي التحيتا، وبيت الفقيه جنوبي الحديدة”.

ولفت المهجمي، إلى أن “بعض التعزيزات الحوثية قدمت من محافظة إب وسط اليمن”، فيما لم يصدر تعليق رسمي عن الحوثيين حول الأمر.

يأتي ذلك في ظل استمرار المواجهات بين الجيش اليمني والحوثيين بعدة جبهات منذ أيام، إثر تعثر الجهود الأممية الرامية إلى إعادة الأطراف المتصارعة لطاولة الحوار.

ويعاني اليمن حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة، ومسلحي جماعة الحوثي المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي بقيادة الجارة السعودية القوات الموالية للحكومة اليمنية، ضد الحوثيين المدعومين من إيران.

اقرأ أيضاً: تهديد يمني لبن زايد: ستبكي ندمًا على اليوم الذي وطأت فيه سقطرى


اترك تعليق