fbpx
Loading

تطبيع علني من السودان: باحث سوداني يطالب بإفشاء السلام مع إسرائيل

بواسطة: | 2020-06-04T21:38:30+02:00 الخميس - 4 يونيو 2020 - 9:38 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

طالب باحث سوداني بإيجاد حل لبدء عملية “التضامن” المجتمعي بين الشعبين الإسرائيلي والسوداني، على حد وصفه، وذلك ضمن إطار تفشي ظاهرة التطبيع العربي مع إسرائيل في الآونة الأخيرة، والتي بدأتها دولة الإمارات.

وفي مقابلة مع قناة “كان” العبرية عبر الانترنت، طالب الباحث السوداني، بأن يكون هناك تضامنا بين المجتمع الإسرائيلي والمجتمع السوداني لإحلال عملية السلام بين الشعبين، في دعوة علنية للتطبيع تعد ظاهرة جديدة على الشعب السوداني، خاصة بعد ظهور ملامح تطبيع رسمية عقب لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، في فبراير الماضي.

وأشار الباحث: “أتمنى المجتمع الإسرائيلي والمجتمع السوداني، يقلل الحدة بينهم، ويكون في تبادل للتهاني بين المجتمعين. أنا أرحب بأي خطوة من أجل السلام، لكن ليس السلام على مستوى القادة، ولكن على مستوى المجتمع المدني”.

في منتصف فبراير الماضي، صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن “السودان هي دولة إسلامية تتحدث العربية استضافت مؤتمر الخرطوم الذي حدد (اللاءات الثلاث ضد إسرائيل) والآن يدور الحديث عن إطلاق عملية تطبيع مسرعة”.

واعتبر نتنياهو أن “هذه التغيرات العملاقة” تنبثق من كون “إسرائيل قوة يجب أخذها بعين الاعتبار”.

وقال موجها كلامه إلى الدول العربية “التعاون مع إسرائيل يساعد في ضمان مستقبل شعوبكم وأمنه”.

وفي 3 فبراير/شباط الجاري التقى نتنياهو في مدينة عنتيبي الأوغندية مع “البرهان”، فيما خرجت احتجاجات شعبية في مدن سودانية عديدة تنديداً بالخطوة.

وباستثناء مصر والأردن، لا تقيم أي دولة عربية علاقات دبلوماسية علنية مع إسرائيل، فيما ازدادت في الفترة الأخيرة، وتيرة التطبيع من خلال مشاركات إسرائيلية في أنشطة رياضية وثقافية وفنية تقيمها دول عربية.


اترك تعليق