fbpx
Loading

طائرة إماراتية لإسرائيل .. الثانية خلال شهر وهذه المرة بشعار حكومي معلن

بواسطة: | 2020-06-10T14:17:09+02:00 الأربعاء - 10 يونيو 2020 - 2:17 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

حاملة شعار مجموعة “الاتحاد” للطيران التابعة للحكومة في أبوظبي، هبطت طائرة إماراتية في مطار بن جوريون بإسرائيل، على متنها ما زعمت أبو ظبي إنها مساعدات طبية للفلسطينيين لمواجهة تداعيات فيروس “كورونا” المستجد،وذلك دون تنسيق مع السلطة الفلسطينية، للمرة الثانية في غضون شهر.

الأمر الذي أثار حفيظة العديد من النشطاء المعادين للتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلية، مشيرين إلى أن أبو ظبي تتخذ المساعدات التي لا تصل للفلسطينيين أصلا كذريعة لتطبيع علاقاتها العلنية مع تل أبيب.

ومع حملها علامة مجموعة “الاتحاد” للطيران الحكومية، تعد هذه المرة الأولى للطيران الحكومي الذي يهبط فيها بشكل علني لأول مرة في إسرائيل، بعد أن كانت الطائرة الأولى، والتي هبطت في تل أبيب قبل أقل من شهر، بلا شعار محدد.

واحتفى حساب “إسرائيل بالعربي”، التابع للخارجية الإسرائيلية بوصول الطائرة الإماراتية الثانية إلى تل أبيب، حيث أورد جزءا من تسجيل دار بين قائد الطائرة وموظفة برج المراقبة بمطار بن جوريون الإسرائيلي، حيث يقول لها القائد الإماراتي “شالوم”، لترد عليه: “مرحبا بكم في إسرائيل.. نتمنى لكم إقامة ممتعة..”.

وأشارت الخارجية الإسرائيلية أن الطائرة، التي حطت الثلاثاء، هي الثانية الآتية إلى إسرائيل من الإمارات

وحسب بيان للوزارة “إنها ثاني رحلة مباشرة من الإمارات وهي محمّلة بمساعدات طبية للفلسطينيين”، وأوضحت الوزارة أن المساعدات “ستسلّم إلى الأمم المتحدة لتوزيعها”.

غير أنه ومثل المرة السابقة، أكدت السلطة الفلسطينية أنه لم يتم إبلاغها بإرسال تلك الطائرة، رافضة المساعدات دون تنسيق مباشر معها من الإمارات.

وهو ما أكد عليه رئيس الوزراء الفلسطيني “محمد اشتية” إن السلطة الفلسطينية لم تتبلغ بالرحلة.

حيث صرح للصحفيين في مقر السلطة الفلسطينية في رام الله في الضفة الغربية بأن السلطة لا علم لها بتلك المساعدات و”لم ينسّق معنا بشأنها”، مبدياً ترحيبه بأي مساعدات دولية، لكن وفق تنسيق مباشر.

وأوضح “اشتية” أن الصين نسّقت مع السلطة الفلسطينية بشأن مساعدات أرسلتها للفلسطينيين، و”كذلك الأمر بالنسبة لأي دولة في العالم تريد مساعدتنا”.

وفي وقت سابق، أعلن الإعلام الإسرائيلي نقلا عن مسؤول إسرائيلي أن طائرة شحن إماراتية هبطت في 19 مايو/أيار الماضي.

وآنذاك، قال الكاتب والصحفي الإسرائيلي المختص بشؤون الشرق الأوسط “جاكي حوجي”، إن “هذا المساء تاريخي في مطار بن جوريون”، موضحا أن طائرة تابعة لشركة طيران الاتحاد الإماراتي ستهبط في إسرائيل برحلة مباشرة من أبوظبي “للمرة الأولى بشكل علني”.

كما كشف في تغريدة أنه “تم تنسيق الرحلة الجوية مباشرة بين أبوظبي والسلطات الإسرائيلية”، مشيرا إلى أن “الطائرة حملت أكثر من 10 أطنان من التجهيزات الطبية لمحاربة فيروس كورونا، تبرعت بهم أبوظبي للفلسطينيين”.

اقرأ أيضاً: التطبيع مستمر .. طائرة إماراتية تحط في إسرائيل للمرة الثانية خلال 3 أسابيع


اترك تعليق