fbpx
Loading

جهل “عبير موسى” يثير سخرية التوانسة .. تحتفل بعلم تركيا بدلا من علم تونس

بواسطة: | 2020-07-29T13:17:24+02:00 الأربعاء - 29 يوليو 2020 - 1:17 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أثار جهل رئيسة “الحزب الدستوري الحر” التونسي، “عبير موسى”، موجة كبيرة من السخرية في الأوساط التونسية، وذلك عقب ما وصفه ناشطون تونسيون بفضيحة عدم تفريقها بين العلمين التونسي والتركي.

وتأتي الواقعة، في الوقت الذي قرر فيه “موسى” الاحتفال مع بعض المنتسبين لحزبها، المحسوب على الرئيس السابق “زين العابدين بن علي” والنفوذ الإماراتي، بذكرى إعلان الجمهورية، بكعكة عليها علم تركيا بدلا من علم تونس.

عبير يانائب نحي غنوشي مخلطش نشري علوشي 🤣🤣🐑🐑🐏🐏

عبير يانائب نحي غنوشي مخلطش نشري علوشي 🤣🤣🐑🐑🐏🐏

Publiée par ‎السياسة بالفلاّقي‎ sur Dimanche 26 juillet 2020

وتفاجئ الكثيرون، الذي سخروا من مشهد “موسى” وغنائها مع العلم المرسوم على كعكة الاحتفال، حيث كان مرسوما بخلفية حمراء بتوسطها هلال ونجمة باللون الأبيض، حيث يعتبر هذا هو العلم التركي، بينما في العلم التونسي تكون خلفية الهلال بيضاء، بينما الهلال والنجمة باللون الأحمر.

يذكر أن تونس تحتفل في 25 يوليو/تموز من كل سنة بعيد الجمهورية.

وقد سخ

#فضيحة_مدوية▪︎عبير موسي التي تدعي الوطنية و حب العلم و تدافع عن تونس من التدخل التركي تحتفل بكعكة عيد ميلاد مرسوم عليها علم تركيا🇹🇷عوضا عن علم تونس🇹🇳…😁🤣😁#بعض_التفاصيل_تكون_دليل_على_حقيقة_الأمور

Publiée par Rachid Zarai sur Dimanche 26 juillet 2020

ر ناشطون من مفارقة “عبير موسى” وحزبها، الذي يزعم أنه الأحق بحكم تونس، وفقا لتراث البلاد، بينما لا يستطيع التفرقة بين العلمين التونسي والتركي.

واعتبر سياسيون أن الأمر يعد إهانة للدولة التونسية.

فيما لاحقت “عبير موسى” اتهامات من سياسيين، لاسيما من حركة “النهضة” بأنها، وحزبها، يمهدون الطريق لقوى خارجية، هي الإمارات ومصر، للانقلاب على الدولة التونسية المنتخبة.

واتهم نواب تونسيون “موسى” بمحاولة تعطيل عمل البرلمان المنتخب، بعد تنفيذها، وأعضاء كتلتها البرلمانية، اعتصاما داخل القاعة العامة للمجلس، ومنعها رئيسه “راشد الغنوشي” من ممارسة مهامه والوصول إلى منصة البرلمان لإدارة الجلسات.

اقرأ أيضًا: النهضة تتهم عبير موسي: تمهد للإمارات ومصر الانقلاب على الدولة التونسي


اترك تعليق