fbpx
Loading

غضب في مصر .. نظام السيسي يهدم منطقة تاريخية إسلامية لإنشاء “محور الفردوس”

بواسطة: | 2020-07-20T01:34:03+02:00 الإثنين - 20 يوليو 2020 - 1:34 ص|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

ملأت مشاعر الغضب العديد من المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب بدء الدولة هدم منطقة «جبانة المماليك» المعروفة بمقابر المماليك أو القرافة بالقاهرة.

وجاء ذلك بعد أن قرر نظام السيسي إنشاء «محور الفردوس»، حيث أقدم على هدم الجبانة التاريخية، بما فيها من مقابر تاريخية وآثار إسلامية تعود لنحو 5 قرون.

وقد انتقد ناشطون مصريون، عمليات الهدم الجارية حاليًا لإنشاء محور الفردوس، قرب مدينة نصر، شرقي القاهرة، بدعوى تطوير المنطقة.

أكبر منطقة تاريخية إسلامية في مصر..غضب يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي إثر بدء الدولة هدم منطقة «جبانة المماليك» المعروفة…

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Dimanche 19 juillet 2020

وتمتد صحراء المماليك على جزء لا بأس به من طريق “صلاح سالم”، حيث تعتبر منطقة مليئة بالآثار والتراث والحرف التقليدية.

وقبل أيام، طالب البرلماني “هاني مرجان”، الحكومة، بتعويض جميع المضارين التعويض المناسب والفوري، خاصة أن هناك مضارين لديهم عقود ملكية منذ أكثر من 50 عاما.

وتنفذ الحكومة المصرية خطة تقول إن الهدف منها إزالة المناطق العشوائية وتطهيرها في عدة محافظات، من بينها العاصمة القاهرة.

بدء هدم مقابر ترجع للربع الأول من القرن العشرين في صلاح سالم لإنشاء محور الفردوس لتطوير المنطقة .تعتبر صحراء المماليك…

Publiée par ‎متاهات لـشيماء منصور‎ sur Dimanche 19 juillet 2020


اترك تعليق