fbpx
Loading

في مهب الريح.. إلغاء الحج والعمرة يزلزل استقرار شركات السياحة المصرية

بواسطة: | 2020-07-31T19:08:21+02:00 الجمعة - 31 يوليو 2020 - 7:08 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تسبب إلغاء موسم العمرة والحج هذا العام في خسائر فادحة للعديد من شركات السياحة المصرية، ما دفعها إلى إغلاق أبوابها وتسريح موظفيها.

وقررت السعودية في أواخر فبراير/شباط الماضي، وقف إصدار تأشيرات الدخول لأراضيها لأداء شعائر العمرة أو زيارة المسجد النبوي الشريف، كما حظرت السعودية، دخول الأجانب من خارج البلاد لأداء شعائر الحج، الذي بدأت مناسكه الأربعاء.

وشارك نحو 10 آلاف شخص فقط من المقيمين في السعودية في المناسك التي ستتواصل على مدى 5 أيام، مقارنة بنحو 2.5 مليون مسلم شاركوا في الحج العام الماضي وقدموا من كل أنحاء العالم.

واحتلت مصر المرتبة الأولى عربيا في أعداد الحجاج والمعتمرين خلال العام الماضي، حيث أدى أكثر من 85 ألف مصري شعائر الحج، وأكثر من 540 ألفا شعائر العمرة.

وأوضح نائب رئيس غرفة شركات السياحة بالاتحاد المصري للغرف السياحية “باسل السيسي”، أن “توقف موسم العمرة والحج بسبب أزمة مرض فيروس كورونا الجديد أدى إلى خسائر كبيرة للشركات، التي يعتبر هذا الموسم بالنسبة لها بلا عمل”.

بدوره قال رئيس شركة (شرم إكسبريس) للسياحة وعضو اتحاد الغرف السياحة “أحمد حلاوة”، إن “خسائر الشركات جراء إلغاء موسم العمرة والحج بدون شك كبيرة جدا، لأن العائدات المادية للشركات هذا العام صفر، وكل ذلك بسبب الخوف من انتشار فيروس كورونا”، وفقا لما نقلته وكالة “شينخوا” الصينية.

وأوضح أن “بعض الشركات اضطرت إلى الاستغناء عن العمالة، بسبب عدم قدرتها على دفع المرتبات، بينما اكتفت شركات أخرى بتخفيض الرواتب 30%، وهذا أمر جيد، لأن هذه الشركات تنفق منذ أشهر دون وجود عائد”.

اقرأ أيضًا: ضربة جديدة للسعودية .. مصر على وشك إلغاء الحج رسميا


اترك تعليق