fbpx
Loading

دون حياء .. مطبّعو السعودية يتمنون زيارة إسرائيل

بواسطة: | 2020-07-13T14:23:07+02:00 الإثنين - 13 يوليو 2020 - 2:23 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في خطوات متتالية نحو التطبيع العلني بين السعودية وإسرائيل دون توقف، أظهر الكاتب السعودي “سعد الفوزان” رغبته الشديدة في زيارة إسرائيل، مشيرًا إلى أنه لو وجهت له دعوة لن يتردد في قبولها.

حسب تغريدة للكاتب السعودي عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، الأحد، قال فيها: “أتمنى أن أزور تل أبيب ولو وجهت لي دعوة سوف أقبلها دون تردد”.

وكان الكاتب السعودي، قد أثار جدلًا واسعًا قبل شهر، بعد تغريدة له زعم فيها أن المسيحية “أكثر عدالة من الإسلام” فيما يتعلق بحقوق المرأة.

ويعرف عن “الفوزان”، دفاعه منذ سنوات عن اليهود، وإبداء ندمه على معاداتهم، لافتا في أكثر من مناسبة إلى أن أهمية وجود صداقة بين اليهود والسعوديين.

وفي الآونة الأخيرة، تشهد العلاقات السعودية الإسرائيلية، تقاربا ملحوظا في ظل السياسة الجديدة التي تنتهجها المملكة، في ظل إدارة ولي العهد السعودي الأمير “محمد بن سلمان”، وهو ما يعتبره فلسطينيون تطبيعا واضحا وخيانة للقضية الفلسطينية.

وتحدث مسؤولون إسرائيليون في أكثر من مناسبة، مؤخرا، عن وجود “تغير إيجابي” في إطار التطبيع مع العرب، رغم الرفض الشعبي الواسع.


اترك تعليق