fbpx
Loading

محمد علي يوجه رسالة نارية للسيسي ويتحداه أن يفتح الميادين للتظاهر

بواسطة: | 2020-09-25T19:03:55+02:00 الجمعة - 25 سبتمبر 2020 - 7:03 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

وجه الفنان والمقاول المصري “محمد علي”، رسالة حادة إلى “عبدالفتاح السيسي” وحكومته، وتحداه أن بفتح الميادين العامة للتظاهر من أجل أن يعرف الأعداد الحقيقية للرافضين لحكمه والمطالبين برحيله.

وفي مقطع فيديو جديد له، خاطب “علي” المجتمع الدولي ووسائل الإعلام العالمية، قائلا: “هل ترون ما يحدث اليوم داخل مصر، والتجمعات المختلفة للتظاهرات الاحتجاجية؟”.

وطالب “زارة الداخلية بالابتعاد عن الميادين العامة، وخاصة ميدان التحرير بالقاهرة، وميدان الأربعين بالسويس، وباقي الميادين العامة الأخرى التي شدّد على ضرورة فتحها أمام المتظاهرين كما حدث في تظاهات 30 يونيو/حزيران 2013.

https://www.facebook.com/watch/?v=789873305163966&extid=Z9FotVEVkdSl1FZL

وفي رسالته للشعب المصري، ناشد علي المشاركين باستكمال المشوار “لأنه كلما ازداد عدد المشاركين فيها سنستطيع دخول الميادين الرئيسية، وهذه فرصة لن تُعوض، وعليكم مساعدة إخوانكم المتواجدين بالشوارع”.

ورغم حملات الاعتقال والاستنفار الأمني الكبير في الميادين الرئيسية، تشهد محافظات ومدن وقرى مصرية عديدة تظاهرات احتجاجية مستمرة منذ يوم 20 سبتمبر/أيلول الجاري وحتى اليوم، لا سيما في القاهرة، والجيزة، والبحيرة، والإسكندرية، وأسوان، والقليوبية، والمنيا، وأسيوط، وبني سويف، وسوهاج، والفيوم.

وانطلقت تظاهرات احتجاجية واسعة في مصر، عقب صلاة الجمعة، ضمن فعاليات ما يُعرف بـ”جمعة الغضب” التي دعا لها ناشطون ومعارضون، أبرزهم الفنان والمقاول “محمد علي”.  

وتُعد تلك الاحتجاجات نادرة ولأول مرة تشهدها البلاد منذ عام، وهي امتداد للتظاهرات النادرة التي خرجت في 20 سبتمبر/أيلول 2019.

ونهاية الشهر الماضي، قال “السيسي” إنه يمكن إجراء استفتاء شعبي على استمرار بقائه في الحكم، في حال عدم رضا الشعب المصري عن الإجراءات التي يتخذها، وأكد “السيسي” حينها، مجددا، أنه “لو أراد المصريون رحيله عن السلطة فلن تكون لديه مشكلة”، على حد قوله، مهددا في الوقت ذاته بتدخل الجيش المصري.


اترك تعليق