fbpx
Loading

أمير سعودي ضاق ذرعا لانتقاد موقف بلاده من طائرة التطبيع .. فهاجم قطر!

بواسطة: | 2020-09-01T13:39:45+02:00 الثلاثاء - 1 سبتمبر 2020 - 1:39 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

ضاق الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد بن عبد العزيز ذرعا بعد الانتقادات الواسعة التي طالت بلاده إثر سماحها بعبور طائرة التطبيع الإسرائيلية في أول رحلاتها إلى الإمارات.

وبدلا من انتقاد موقف بلاده أو رفض التطبيع أو التحفظ على الخطوة، خرج الأمير السعودي لينتقد قطر!.

وفي تغريدة له عبر تويتر، قال: “سمح لطائرة إسرائيلية تقل مسؤولين أمريكيين إلى أبوظبي بعبور أجوائنا فانبرى إعلام ومرتزقة (قطر) يشتمنا ويخوننا”.

وواصل الأمير السعودي الهجوم على قطر، لكنه هذه المرة انتقد موقفها من حماس ودعمها المستمر للفلسطينيين، قائلا: “هذه الدولة هي الضامنة لأمن إسرائيل بإعطائها حماس مبالغ شهرية بأمر رئيس الموساد شريطة التهدئة… يا للقرف”.

ومن المعروف أن قطر تقود جهود وساطة باستمرار للتهدئة بين إسرائيل وقطاع غزة، فضلا عن الدعم المادي والعيني الذي تقدمه بشكل منتظم إلى القطاع.

وأمس الإثنين، وصل كبار مساعدي الرئيس الأمريكي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، إلى الإمارات على متن طائرة التطبيع من تل أبيب إلى أبوظبي بعد مرورها عبر الأجواء السعودية.

وبعد وصوله إلى أبوظبي قال كوشنر: “وصلنا على متن الرحلة الأولى في التاريخ من إسرائيل إلى الإمارات، ونتمنى أن يتبعها العديد من الرحلات”، مضيفا “ولي العهد السعودي أيضا سمح بمرور الرحلة عبر أجواء السعودية وأشكره على ذلك”.


اترك تعليق