fbpx
Loading

24 شخصا.. الكويت تواصل ترحيل معارضي السيسي وتتركهم لمصير مجهول

بواسطة: | 2020-10-13T16:50:48+02:00 الثلاثاء - 13 أكتوبر 2020 - 4:50 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في خطوة تصعيدية جديدة، أعلنت السلطات الكويتية تسليمها 3 معارضين مصريين إلى نظام السيسي بعد دعوتهم إلى التظاهر ضده في احتجاجات سبتمبر الشهيرة.

ووفق مصادر حقوقية، فقد ارتفع عدد حالات تسليم الكويت معارضين مصريين لنظام “السيسي” إلى 6 مرات، بإجمالي 24 شخصا.

كانت البداية في أغسطس/آب 2013، عندما قامت بترحيل 9 بأسرهم، بعدما شاركوا في مظاهرات نظمها ناشطون كويتيون أمام القنصلية المصرية والسفارة الأمريكية في الكويت، احتجاجا على مجزرة فض رابعة.

وفي مارس/آذار 2014، تم تسليم “محمد القابوطي”، من محافظة بورسعيد، تلاه في أكتوبر/تشرين الأول 2015، تم تسليم الشاب “عمر عبدالرحمن مبروك”.

أما في أغسطس/آب 2017، فتم تسليم شخصين، هما “أحمد عبدالموجود خضيرى”، و”علي حمودة حسن”، المحكوم عليهما في إحدى القضايا.

وفي يوليو/تموز 2019، تسليم 8 شباب بزعم تشكيلهم “خلية إرهابية”، وأخيرا في أكتوبر/تشرين الأول 2020، تم تسليم 3 بزعم الدعوة للتظاهر ضد “السيسي”.

من جانبه، رجح مساعد وزير الداخلية المصري الأسبق، اللواء “فاروق المقرحي”، وجود ارتباط بين العناصر الثلاثة و”خلية إخوانية”، تم توقيفها قبل أكثر من عام في الكويت.

وأضاف في تصريح خاص لـ”الشرق الأوسط”، أنه سيتم التحقيق مع المتهمين في مصر، في ما هو منسوب إليهم من اتهامات.

واتهم “المقرحي” من جرى تسليمهم للإنتربول المصري بالتحريض على نشر الفوضى في البلاد، عبر صفحات مواقع التواصل.


اترك تعليق