fbpx
Loading

بعد أيام فقط.. ماكرون الوقح يتراجع عن تصريحاته ويهاجم الإسلام مجددا

بواسطة: | 2020-11-03T18:55:56+02:00 الثلاثاء - 3 نوفمبر 2020 - 6:55 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

عاد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون مجددا للغته الوقحة ضد الدين الإسلامي، مؤكدا أن “أوروبا حزينة، بعدما ضرب الإرهاب الإسلامي بشدة دولة النمسا”.

وكتب الرئيس الفرنسي في صفحته على “تويتر”، اليوم الثلاثاء: “أوروبا في حزن. واحدة (دولة) منا تعرضت  لضربة قوية من قبل الإرهاب الإسلامي”.

وأضاف ماكرون في تغريدته: “نفكر في الضحايا وعائلاتهم، وفي الحياة المحطمة (القتلى). تقف فرنسا إلى جانب النمسا، وعلى استعداد لتقديم الدعم”.

ووقع هجوم الليلة الماضية، على مواقع في وسط فيينا في عملية بدأت خارج المعبد اليهودي الرئيسي.، وأسفرت عن سقوط 5 قتلى في وسط المدينة.

ويأتي هجوم ماكرو الجديد على الإسلام بعد أيام قليلة من حواره على قناة “الجزيرة”، الذي ادعى فيه أن تصريحاته جرى تحريفها وأنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء الرسوم المسيئة للنبي “محمد” 

وقال “ماكرون” إن هناك “أناسا يحرفون الإسلام وباسم هذا الدين يدعون الدفاع عنه، يقتلون ويذبحون ويدلون بخطابات تبرر ذلك”، وتابع: “ما يمارس باسم الإسلام هو آفة للمسلمين بالعالم، وأكثر من 80% من ضحايا الإرهاب هم من المسلمين، وهذه مشكلة لنا جميعا”. 

وهو ما قابله مغردون بشن حملة عنيفة ضده، وتصدر وسم “لن تخدعنا ماكرون” قائمة الأكثر تداولا على “تويتر” في مصر ودول أخرى.


اترك تعليق