fbpx
Loading

بزعم أنهم خلية إيرانية.. الأمن الإماراتي يشن حملات اعتقال في دبي وأبوظبي

بواسطة: | 2021-01-04T21:05:49+02:00 الإثنين - 4 يناير 2021 - 9:05 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت القناة الإسرائيلية “12”، إن السلطات الإماراتية اعتقلت أفرادا في دبي وأبو ظبي للاشتباه بتخطيطهم لعمليات في الإمارات.

وزعمت القناة العبرية أن الأجهزة الأمنية في الإمارات، أحبطت خلال الأيام الأخيرة، عملية إيرانية، وأنها تجري حاليا تحقيقات مع أفراد المجموعة، لمعرفة ما إذا كان الإسرائيليون هدفا لهذه الخلية الإيرانية التي يشتبه أنها خططت لتنفيذ عمليات ما.

كما ادعت صحيفة جيروزالم بوست العبرية أن المعتقلين في الإمارات كانوا يخططون لتنفيذ هجمات ردا على مقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس، في غارة أميركية في بغداد العام الماضي.

السياح الإسرائيليون

بينما قالت القناة “12” الإسرائيلية، إن الخلية اختارت الإمارات لأنها الوجهة السياحية التي يسعى الإسرائيليون إلى زيارتها في الآونة الأخيرة.

وذكرت القناة أن الولايات المتحدة وإسرائيل ودول الخليج العربي، خاصة الدول التي قامت بتطبيع العلاقات مع إسرائيل في الأشهر القليلة الماضية، في حالة تأهب قصوى، بسبب مخاوف من أن إيران ستحاول تنفيذ هجمات ضد أهداف إسرائيلية.

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، زار الإمارات أكثر من 50 ألف سائح إسرائيلي رغم تفشي الموجة الثانية لوباء كورونا، وتوقع المراقبون بأن ترتفع الأعداد خلال الأسابيع القادمة.

والشهر الماضي، حذرت إسرائيل، من أن إيران قد تستهدف منشآت لها في الخارج، وذلك بعد اتهام طهران تل أبيب بالتورط في اغتيال العالم النووي الإيراني البارز “محسن فخري زاده”.

وقال المكتب الإسرائيلي لمكافحة الإرهاب في تحذيره، إن إيران قد تحاول تنفيذ هجمات في دول قريبة منها جورجيا وأذربيجان وتركيا والإمارات والبحرين.

اعتقالات للعرب بالإمارات

وفي نهاية نوفمبر الماضي، أكدت تقارير صحفية اتساع دائرة الاعتقالات التي تطال مواطنين عربًا يقيمون في دولة الإمارات منذ تطبيعها العلاقات مع إسرائيل قبل شهرين.

كما كشف مسئول في وزارة الخارجية العراقية عن اعتقال السلطات الإماراتية عددًا من العراقيين، غالبيتهم في إماراتَي دبي وأبو ظبي، بوقت متزامن، ولأسباب غير معروفة.

بالتزامن مع ذلك أفادت مصادر حقوقية بأن النظام الحاكم في الإمارات اعتقل 14 لبنانيًا يقيمون في الدولة منذ عدة أيام على خلفية مواقفهم الرافضة لاتفاق العلاقات بين أبو ظبي وإسرائيل.

بالإضافة لاعتقال عشرات المواطنين العرب خاصة من الفلسطينيين والأردنيين في ظروف غامضة وخارج نطاق القانون في الإمارات على خلفية معارضة اتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيل.


اترك تعليق