تغيير حجم الخط ع ع ع

هاجم المفتي العام لسلطنة عُمان، أحمد بن حمد الخليلي، اتفاق العار التطبيعي الذي أبرمته الإمارات مع إسرائيل، معتبرا إنه لا يمكن المساومة على المسجد الأقصى بأي حال.

وفي تغريدة له عبر تويتر، اعتبر الخليلي أن تحرير المسجد الأقصى، وجميع الأرض من حوله من أي احتلال، واجب مقدس على جميع الأمة.

وتابع أنه “ديْن يلزمهم وفاؤه، وإن لم تواتهم الظروف فليس لهم المساومة عليه بحال”، مشيرا إلى أن عليهم أن يَدَعُوا الأمر للقدر الإلهي، ليأتِ اللّه بمن يشرفه بالقيام بهذا الواجب.

يشار إلى أن الخارجية العمانية أعلنت الجمعة تأييد اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل الذي جرى برعاية أمريكية.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، التوصل لاتفاق بين الطرفين، واصفا إياه بالتقدم الهائل.

ويأتي الإعلان تتويجا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين، وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من القيادة وفصائل بارزة، مثل “حماس” و”فتح” و”الجهاد الإسلامي”.

وباتت الإمارات أول دولة خليجية تقيم علاقات رسمية مع إسرائيل، وثالث دولة عربية بعد مصر والأردن

اقرأ أيضًا: تداعيات اتفاق العار .. نتنياهو يكلف الأمن القومي بتسريع وتيرة التطبيع مع الإمارات