fbpx
Loading

نتنياهو يواصل إذلال المطبعين: نحقق نبوءة توراتية والمزيد من الدول ستنضم قريبا

بواسطة: | 2020-12-24T19:35:43+02:00 الخميس - 24 ديسمبر 2020 - 7:35 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

في تصريح مذل، تفاخر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن تل أبيب تتقدم سريعا نحو تحقيق نبوءة توراتية عبر اتفاقات العار مع الدول العربية، مضيفا أن “المزيد والمزيد من الدول العربية تلتمس الصلح مع الدولة اليهودية”، على حد تعبيره.

وقال نتنياهو: “أتوجه لأصدقاء إسرائيل الكثيرين من المسيحيين حول العالم ببركة عيد ميلاد مجيد. باسم الشعب اليهودي، أشكر كل واحد وواحدة منكم على صلواتكم وعلى دعمكم. في عيد الميلاد من هذا العام، سيوجّه الملايين من الناس حول العالم تحية ليحلّ السلام على الأرض التقليدية مرة أخرى”.

وأشار نتنياهو إلى أنه “بعد 26 عامًا كانت تخلو من معاهدات سلام جديدة، توصلنا إلى 4 اتفاقيات في غضون ما يقل عن 4 أشهر”. وقال: “هذه مجرد البداية، حيث تعيد المزيد والمزيد من الدول العربية صياغة مواقفها العدائية التقليدية من إسرائيل لتلتمس الصلح مع الدولة اليهودية”.

وأضاف: “هنا في الشرق الأوسط يحدث أمر عجيب يتمثل في تقدمنا السريع نحو تحقيق نبوءة (ليحلّ السلام على الأرض) التوراتية، أو على جزء من الأرض على الأقل”.

وتابع بالقول: “خلال العام الماضي، وبمساعدة فعالة من الولايات المتحدة ومن الرئيس ترامب، لقد توصلنا إلى اتفاقيات إبراهيم، مما يشكل انفراجات تاريخية في علاقات إسرائيل والعالم العربي: السلام مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان والمغرب”.

وأضاف: “بدلاً من اعتبار إسرائيل عدوها، هي باتت تنظر إلينا كصديق، وكحليف، بل حليف حيوي وشريك حيوي لها. هذا تحول جديد وجذري، سيجعل الحياة أفضل والشرق الأوسط مكانًا أفضل لكافة شعوبها، بل سيجعل العالم مكانًا أفضل”.


اترك تعليق