fbpx
Loading

السعودية تعلن اعتراض طائرة مسيرة حوثية.. والتحالف ينفذ 15 غارة في مأرب

بواسطة: | 2021-01-31T12:11:52+02:00 الأحد - 31 يناير 2021 - 12:11 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن ،أمس السبت، اعتراض وتدمير طائرة مسيرة مفخخة فوق الأجواء اليمنية أطلقتها ميليشيات الحوثي تجاه السعودية.

وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العميد الركن تركي المالكي، أن “قوات التحالف المشتركة تمكنت مساء اليوم السبت من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة في الأجواء اليمنية أطلقتها المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه المملكة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بطريقة ممنهجة ومتعمدة”.

وأضاف أن التحالف يقوم “باتخاذ الإجراءات اللازمة لتدمير قدرات الحوثي بما يتوافق مع القانون الدولي”.

وغير الطائرة المسيرة التي تم اعتراضها، أعلنت السلطات السعودية، مساء السبت، سقوط مقذوف عسكري أطلقه الحوثيون على منطقة جازان المحاذية للحدود اليمنية.

في المقابل، ذكرت قناة “المسيرة “الناطقة باسم الحوثيين أن طيران “العدوان” – التحالف بقيادة الرياض –  نفذ 13 غارة على مديرية صرواح (غربي مأرب)، وغارتين على مديرية مجزر (شمال غرب المحافظة الغنية بالنفط).

من جانبه، أفاد موقع “سبتمبر نت” الناطق باسم وزارة الدفاع اليمنية بأن الغارات التي نفذتها مقاتلات التحالف استهدفت تعزيزات للمليشيات الحوثية، كانت في طريقها إلى جبهة صرواح (غرب مأرب) قادمة من صنعاء، وأضاف أن الغارات أسفرت عن تدمير آليات قتالية تابعة للحوثيين، وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

وقد أعلنت كلاً من مصر والبحرين إدانتها لاستمرار محاولات استهداف أراضي المملكة العربية السعودية من قبل ميليشيات الحوثيين.

وأكدت مصر،في بيان لوزارة الخارجية، دعمها لما تتخذه الشقيقة السعودية من إجراءات تكفل صون أمنها واستقرارها وتحافظ على سلامة مواطنيها في مواجهة هذه الهجمات الإرهابية الجبانة، وفي سبيل التصدي لكافة صور الإرهاب وداعميه.

فيما أكدت البحرين أن هذا العمل الإرهابي الجبان يشكل اعتداءً سافراً على سيادة المملكة واستقرارها، وتهديداً خطيراً لأمن وسلامة المدنيين الآمنين، وفق وكالة أنباء البحرين.

من جهة أخرى نفى تقرير فريق خبراء العقوبات بمجلس الأمن الدولي ادعاءات الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بشأن علاقة دولة قطر بمليشيات الحوثيين، وقال التقرير ” لا أدلة على وجود أي علاقة بين الطرفين، وإن الأطراف الخارجية الفاعلة هي الإمارات والسعودية وعُمان وإيران”.

 


اترك تعليق