تغيير حجم الخط ع ع ع

 

تباحث رئيس المجلس الرئاسي الليبي الجديد، محمد المنفي، أمس الأحد، مع وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، حول إعادة العمل بـ “اتفاقية الصداقة” بين البلدين.

أتى ذلك خلال اللقاء الذي جمعهما في العاصمة الليبية طرابلس، إثر وصول الوزير الإيطالي إلى ليبيا، في زيارة غير معلومة المدة حتى الآن، وفق بيان نشرته صفحة رئيس المجلس الرئاسي الليبي على موقع فيس بوك.


وجاء في البيان أن الطرفين قد بحثا “العلاقات الثنائية بين البلدين وإعادة تفعيل اتفاقية الصداقة الليبية الإيطالية”.

ووقعت ليبيا وإيطاليا معاهدة صداقة وشراكة وتعاون بينهما تشمل المجالات السياسية والاقتصادية وغيرها، كما تشمل كذلك استثمارات إيطالية قيمتها 5 مليارات دولار سنويًا، ولمدة 25 سنة تبدأ منذ تاريخ التوقيع.

بدوره، هنأ الوزير الإيطالي”رئيس المجلس الرئاسي الليبي لمباشرة عملهم (السلطة الانتقالية الجديدة) بشكلٍ رسمي بعد نيل الثقة لحكومة الوحدة الوطنية من مجلس النواب الليبي”، حسب البيان.

وأكد دي مايو دعم بلاده لليبيا في جميع المجالات، وكذلك المساهمة في توحيد المؤسسات السيادية.

مشيرًا إلى أن “الجمهورية الإيطالية بدأت في زيادة تمثيلها الدبلوماسي في ليبيا”.