تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أن قيادتها عقدت لقاءات، أمس الاثنين، لاعتماد مرشحي الحركة للانتخابات التشريعية المقرر عقدها في مايو/ آيار القادم.

وصرح الناطق باسم الحركة، حازم قاسم، لوكالة الأناضول بأن “الحركة عقدت لقاءات في قطاع غزة خلال اليومين الماضيين لقيادة الحركة، لاعتماد مرشحي الحركة للمجلس التشريعي الفلسطيني”.

مضيفًا أن الحركة “جاهزة لكل سيناريوهات المشاركة في الانتخابات”.

ولفت قاسم إلى أن “حماس بلورت العديد من الخيارات للمشاركة، مع تفضيلها لقائمة وطنية موحدة”.

واستأنف: “حماس ستبذل كل الجهود الممكنة للوصول إلى تحالف وطني يضم أوسع طيف سياسي في الحالة الفلسطينية لنجعل من الانتخابات مدخلا حقيقيا، لإعادة بناء النظام السياسي على قاعدة التعددية وإشراك الكل الوطني في صياغة استراتيجية نضال موحدة”.

وشدد الناطق باسم الحركة على أن “حماس حريصة على أن تكون مشاركتها بالانتخابات، تعزيز الوحدة الوطنية كخطوة مركزية في مسار مواجهة التحديات التي تمر بها القضية الفلسطينية”.