تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

طالبت وزارة الخارجية الليبية روسيا بمساعدة بلادها في توحيد المؤسسة العسكرية ودعم مؤسسات الدولة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي بين وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش، مع نظيرها الروسي سيرغي لافروف، بالعاصمة الروسية موسكو.

ونقلت قناة “روسيا اليوم” عن المنقوش قولها: “نعول على دور روسيا الفعال في المساعدة في توحيد المؤسسة العسكرية وفي دعم مؤسسات الدولة الليبية”.

كما أشادت الوزيرة الليبية بـ”دور روسيا الفعال في موقفها الجدّي واستعدادها للتشاور في وضع آلية لانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية”.

ومن جانبه، قال لافروف إن انسحاب “القوات الأجنبية لا بد أن يكون تدريجيًا ومتزامنًا من دون أي ميول لأي طرف كان”، مؤكدًا أن بلاده تدعم عمل اللجنة العسكرية الليبية (5+5)، “بما في ذلك آخر اجتماع لها منذ 5 أيام”.

وأردف: “أكدنا ضرورة المضي قدما لتنفيذ هذه الاتفاقيات، بما في ذلك الانسحاب العاجل للعسكريين الأجانب المتمركزين حاليًا في ليبيا”.

ومن المقرر عقد انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، إلا أن مجرم الحرب، خليفة حفتر – المدعوم من روسيا- ما يزال يتصرف بمعزل عن الحكومة الشرعية ويتمرد على القانون والاتفاقات الليبية.