تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

كشفت ناهد الفاخوري، مدير مكتب إعلام الأسرى الفلسطينيين، أن الأسير الفلسطيني، مقداد القواسمي، حقق نصرًا على دولة الاحتلال الإسرائيلي بإجباره على الإفراج عنه بعد إضراب مفتوح عن الطعام دام 113 يومًا بشكل متواصل.

وقالت الفاخوري إنه “بعد معركة طويلة مع إدارة سجون الاحتلال ومخابراته، فإن الأسير مقداد القواسمة أنهى إضرابه المفتوح عن الطعام، بعد انتزاعه نصرًا من إدارة مصلحة السجون”.

وأشارت المسؤولة الفلسطينية أن “القواسمي” خاض إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، استمر لمدة 113 يومًا بشكل متواصل.

يذكر أن القواسمي، البالغ من العمر 24 عامًا، قد اعتقل في يناير/ كانون الثاني الماضي، كما أنه أمضى نحو 4 أعوام في سجون الاحتلال الإسرائيلي بين أحكام واعتقال إداري في السابق.

وتحتجز دولة الاحتلال حوالي 4850 أسيرًا فلسطينيًا، من بينهم 41 امرأة و 225 قاصرًا و 540 معتقلًا إداريًا.

ويعد الاعتقال الإداري أحد أسوأ أنظمة الاعتقال، حيث يتم دون السماح للمعتقل أو لمحاميه بمعاينة المواد الخاصة بالأدلة، ويحاكم من خلاله الفلسطينيون في محاكم عسكرية إسرائيلية.