تغيير حجم الخط ع ع ع

تواصل أسعار النفط صعودها خلال تعاملات اليوم الجمعة، فيما قررت السلطات الصينية رفع أسعار بيع البنزين بالتجزئة لتقفز نحو أعلى مستوى لها منذ 16 عاما.

 

وأعلنت اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح إن أسعار التجزئة للبنزين سترتفع اعتبارا من اليوم الجمعة بواقع 750 يوانا “118 دولارا” للطن، وستزيد أسعار الديزل 720 يوانا للطن، وهي أكبر زيادات منذ اعتماد آلية التسعير الحالية في عام 2013، وفقا لرويترز.

 

كما ستشهد العاصمة بكين على سبيل المثال قفزة في أسعار البنزين إلى 10770 يوانا للطن، وارتفاع أسعار الديزل إلى 9695 يوانا للطن، وتحدد السلطات المحلية أسعارا مختلفة لكنها ستنفذ جميعا الزيادة.

 

جدير بالذكر أنه وبموجب نظام التسعير الصيني، يتم تقييم أسعار التجزئة للوقود كل عشرة أيام عمل، لتعكس أسعار النفط الخام القياسية العالمية طالما أن هذه الأسعار تتحرك بين 40 و130 دولارا.

 

يذكر أنه قد بلغت أسعار برنت ذروة عند 139.13 دولارا للبرميل في السابع من آذار/مارس، لكنها تراجعت منذ ذلك الحين، حيث جرى تداولها عند 102 دولار أمس الخميس. وكانت مستوياتها تحوم عند 99 دولارا قبل بداية الغزو الروسي في 24 شباط/فبراير.

وواصلت أسعار النفط الارتفاع اليوم الجمعة في نهاية أسبوع ثالث متقلب، مع عدم إحراز تقدم يذكر في محادثات السلام بين روسيا وأوكرانيا، مما أثار مخاوف من تشديد العقوبات واضطراب إمدادات النفط لمدة طويلة.