تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اتهمت القيادة العسكرية المركزية الأميركية، إيران بمحاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي.

جاء ذلك على لسان قائد القيادة العسكرية المركزية الأميركية، كينيث ماكينزي، الإثنين، واصفًا محاولة الاغتيال بـ”العمل الإجرامي”.

وقال “ماكينزي” في تصريحات لقناة الحرة الأمريكية إن “الهجوم على (مقر إقامة) رئيس الوزراء العراقي كان إجراميًا وتقف وراءه ميليشيات إيرانية”.

وأضاف المسؤول الأمريكي قائلًا إن القوات الأميركية التي مازالت في العراق ستستمر في تقديم المساعدة للقوات العراقية.

ونجا الكاظمي دون أن يصاب بأذى بعد أن استهدفت طائرتان بدون طيار محملة بالمتفجرات منزله في المنطقة الخضراء شديدة التحصين في وقت مبكر من يوم الأحد الماضي.

واحتج العراقيون، الجمعة الماضية، على نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة واشتبكوا مع القوات الأمنية، ما أدى إلى إصابة نحو 125 شخصًا ، بينهم 27 من قوات الأمن، بجروح خلال الاحتجاجات.