تغيير حجم الخط ع ع ع

وصل محمد بن زايد الرئيس الإماراتي إلى فرنسا، في زيارة رسمية تستغرق يومين، لبحث أهم الملفات العربية والإقليمية وآفاق التعاون بين البلدين، لكن الإعلام الفرنسي شن هجوماً ضارياً عليه.

 

جدير بالذكر أن هذه الزيارة هي الأولى لبن زايد إلى أوروبا منذ توليه رئاسة الإمارات منتصف شهر أيار/ مايو الماضي.

 

 

 

من جانبها، صرحت صحيفة “لوموند” إن الزيارة ستتجاهل ملف انتهاكات حقوق الإنسان في دولة الإمارات من أجل أن تحصل فرنسا على صفقة نفط، كما وصفت بن زايد بـ”شريك فرنسا الضال والمثير للجدل”.

 

فيما اعتبرت لوموند أن اللقاء سيكون تكرارا لمأدبة غداء أيلول/ سبتمبر 2021 بين إيمانويل ماكرون ومحمد بن زايد في شاتو دو فونتينبلو.

 

كما توقعت الصحيفة الفرنسية أن تتماشى رحلة بن زايد مع تلك التي قام بها رئيس الدولة الفرنسي في دبي، في كانون الأول/ ديسمبر 2021، والتي انتهت بالإعلان عن بيع 80 طائرة من طراز رافال للإمارات.

 

 

 

 اقرأ أيضاً : قرقاش: الإمارات ستدعم أي اتفاق بين الولايات المتحدة والسعودية