تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أكد الإمام الأكبر للجامع الأزهر في مصر، أعلى مقر لتعليم المسلمين السنة، يوم الخميس أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية للمسلمين.

وقال أحمد الطيب، خلال استقباله محمود عباس، رئيس السلطة الفلسطينية، إن “القضية الفلسطينية هي القضية الأساسية للأزهر والمسلمين.. وسيظل كفاح شعبها العربي مصدر فخر وإلهام”. ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية أن القاضي الشرعي ومستشار الرئيس محمود عباس للشؤون الدينية والإسلامية.

وأضاف الطيب أن “الإرهاب الصهيوني سيبقى دليلاً دامغاً على قصور قيم المجتمع الدولي ومعاييره في التعامل مع قضايا الشعوب”.

وشدد عباس على أن جهود الأزهر الشريف وموقفه اللامتناهي تجاه القضية الفلسطينية محل تقدير ومشرف.

قالت دائرة الأوقاف المشرفة على المسجد الأقصى ، اليوم الخميس ، إن 307 مستوطنين إسرائيليين اقتحموا مجمع المسجد الأقصى تحت حماية قوات الاحتلال.

دعت عدة مجموعات يهودية متطرفة المستوطنين إلى شق طريقهم إلى الأقصى للاحتفال بعيد الغفران اليهودي.

المسجد الأقصى هو ثالث أقدس موقع للمسلمين في العالم.  يسمي اليهود المنطقة “جبل الهيكل”، زاعمين أنها كانت موقع معبدين يهوديين في العصور القديمة.