تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أصدرت تنسيقيات لجان المقاومة بالخرطوم بيانًا دعت فيه للمشاركة في مليونية، في 13 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، السبت المقبل، لإسقاط الانقلاب العسكري.

ونشر تجمع المهنيين السودانيين، قائد الحراك الاحتجاجي، على صفحته الرسمية هذه الدعوة، تحت شعار “لا تفاوض، لا شراكة، لا شرعية”.

وجاء في البيان الصادر، الإثنين: “توافقت تنسيقيات لجان الخرطوم على أن يوم السبت 13 نوفمبر المقبل، يومًا ثوريًا تسير فيه مليونيات الغضب لإسقاط العسكر”.

كما أهاب البيان بـ”الجميع داخل السودان وخارجه بالمشاركة بالفعالية في المليونية”.

ويشهد السودان احتجاجات وتظاهرات رفضًا للانقلاب العسكري، حيث أعلن الجيش حالة الطوارئ، وحل مجلسي السيادة والوزراء، وأعفى الولاة، واعتقل وزراء ومسؤولين وقيادات حزبية في البلاد، في 25 أكتوبر/تشرين الأول المنصرم.

ومن المفترض أن السودان يعيش فترة انتقالية تستمر 53 شهرًا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، بدأت في 21 أغسطس/ آب 2019.

وخلال هذه الفترة الانتقالية، من المتفق عليه أن يتقاسم السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام في 2020، إلى حين إجراء انتخابات عامة بنهاية هذه الفترة.