تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت الأمم المتحدة، إن رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري، وافقا على عقد اجتماع في جنيف أواخر الشهر الجاري، لبحث مسودة الإطار الدستوري الخاص بالانتخابات.

من جانبها، قالت المستشارة الأممية الخاصة بليبيا ستيفاني وليامز: “يسرني تأكيد قبول كل من رئيس مجلس النواب، ورئيس المجلس الأعلى للدولة، دعوتي للاجتماع بمقر الأمم المتحدة في جنيف بين 28 و29 يونيو”.

كما أظهرت وليامز أن الاجتماع سيكون “بغية مناقشة مسودة الإطار الدستوري بشأن الانتخابات”.

يشار إلى أنه تعذر إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية عام 2021، ضمن خطة ترعاها الأمم المتحدة لإنهاء النزاع في البلد الغني بالنفط، جراء خلافات بين المؤسسات الرسمية الليبية، لا سيما بشأن قانون الانتخاب.

فيما تعاني ليبيا من عدة أزمات اقتصادية وأمنية، كما تصاعدت حدة الأزمة السياسية بمنح مجلس النواب الثقة لحكومة فتحي باشاغا مطلع آذار/ مارس الماضي.

فيما يرفض رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، تسليم السلطة إلا لحكومة تأتي عبر برلمان جديد منتخب من الشعب.

 

اقرأ أيضاً : محكمة أمريكية توصي بإدانة حفتر بارتكاب جرائم حرب في ليبيا