تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشف موقع “والا” العبري أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تحدثت إلى ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، حول التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، مشيرًا إلى أن ابن سلمان لم يبدِ اعتراضًا على التطبيع.

ونقل الموقع عن مصادر عربية وأمريكية مطلعة، أن “مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جيك ساليفان، طرح الموضوع خلال اجتماعه مع ابن سلمان، في 27 سبتمبر/أيلول الماضي، خلال زيارته إلى المملكة”.

وأكد الموقع العبري أن “خلال المحادثة مع ساليفان، لم يرفض ابن سلمان حتى النهاية إمكانية دفع تطبيع العلاقات مع إسرائيل”.

كما أفاد الموقع أن النظام السعودي يربط تطبيعه الرسمي مع الاحتلال الإسرائيلي، بتحسين العلاقات بين الولايات المتحدة والمملكة.

ومن جانبها، كشفت صحيفة “جلوبس” العبرية أن صفقات اقتصادية تتم في الخفاء بين الكيان الصهيوني والسعودية عن طريق البحرين والإمارات.

وقالت الصحيفة، اعتمادًا على مصادرها المطلعة، إن “هناك اتصالات هادئة (بين السعودية ودولة الاحتلال) من وراء الكواليس، لكن ليس من الضروري أن تؤدي إلى اتفاقيات تطبيع كاملة مثل مع الاتفاقيات المنعقدة مع الإمارات والبحرين”.