تغيير حجم الخط ع ع ع

 

دعا المغرب جنوب إفريقيا للعمل مع الرباط في عدد من الملفات والقضايا ، وفي مقدمتها ملف الصحراء الغربية ، وتعزيز مكانة إفريقيا على الساحة الدولية وجعلها أكثر صمودًا.

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، ناصر بوريطة ، إنه أصبح من المهم للغاية بالنسبة للمغرب وجنوب إفريقيا العمل جنبًا إلى جنب لتعزيز الفرص من أجل فهم أفضل للواقع السياسي والاقتصادي والجيوسياسي لكل منهما.

وأكد بوريطة ، في مقابلة مع صحيفة “ستار” الجنوب أفريقية ، إيمانه الراسخ بأن “تعزيز العلاقات بين جنوب إفريقيا والمغرب سيكون في مصلحة القارة”.

وأضاف أن “المملكة دعت إلى مزيد من التضامن والتعاون والتنسيق الفعال في إفريقيا ، من أجل تمكين قارتنا لتكون أكثر مرونة واستعدادًا للتقلبات والطوارئ”.

وأوضح بوريطة أن المغرب يواصل “العمل من أجل علاقات أقوى مع بريتوريا” ، مشددًا على أن جنوب إفريقيا والمغرب لاعبان رئيسيان في القارة وخارجها ، وتحفزهما رغبة كبيرة في استغلال الإمكانات الهائلة لديهما.

كانت العلاقات بين البلدين متوترة في الماضي بسبب دعم جنوب إفريقيا للحركة الانفصالية في الصحراء الغربية. ومع ذلك، وقعوا في عام 2017 اتفاقية لرفع مستوى التمثيل الدبلوماسي من خلال تعيين سفيرين رفيعي المستوى في كل من العاصمتين.