تغيير حجم الخط ع ع ع

حصل الأسير الفلسطيني “زكريا الزبيدي“، أحد أسرى “الهروب الكبير”، الجمعة، على شهادة الماجستير من جامعة بيرزيت الفلسطينية.

وقالت جامعة بيرزيت، عبر حسابها على “فيسبوك”، إن “سميرة” ابنة الطالب الأسير “زكريا الزبيدي” تسلمت شهادة تخرج والدها، من برنامج ماجستير الدراسات العربية المعاصرة.

ونظمت جامعة بيرزيت، الجمعة، حفل التخرج السنوي الـ47 لطلبتها، وشمل كليتي الحقوق والإدارة العامة، والدراسات العليا.

وكان “الزبيدي” التحق ببرنامج ماجستير الدراسات العربية المعاصرة في جامعة بيرزيت، وقبل مناقشة رسالة تخرجه اعتقلته قوات خاصة إسرائيلية من مدينة رام الله يوم 27 فبراير/شباط 2019.

والسبت، يتم استعراض رسالة ماجستير “الزبيدي” في جامعة بيرزيت، التي جاءت بعنوان “الصياد والتنين: المطاردة في التجربة الفلسطينية 1968 ـ 2018”.

وتتحدث رسالة ماجستير “الزبيدي”، التي استكملها وهو في الأسر، عن تجربة المطارد الفلسطيني من قبل السلطات الإسرائيلية.

و”الزبيدي” (46 عاما)، واحد من 6 أسرى فرّوا، عبر نفق، من سجن جلبوع شديد الحراسة شمالي إسرائيل، في 6 سبتمبر/أيلول 2021، وأعادت إسرائيل اعتقاله مع باقي الأسرى الفارين.

 

اقرأ أيضا: لوموند: هروب مذهل لزكريا الزبيدي العدو الأول لإسرائيل