تغيير حجم الخط ع ع ع

 

قالت السلطات الأوكرانية، إن عدد المدنيين الذين قتلوا في منطقة كييف جراء الهجمات الروسية تجاوز الـ720 قتيلا.

من جانبه، ذكر مدير شرطة منطقة كييف الأوكرانية، “أندريه نبيتوف”، في بيان، أن عدد القتلى المدنيين الذين تم التعرف على جثثهم في منطقة كييف تجاوز الـ720 شخصا، منذ بدء الهجوم الروسي، إضافة إلى أن أكثر من 200 مدني في عداد المفقودين.

جدير بالذكر أن الأمم المتحدة، أعلنت عن مقتل ما لا يقل عن 1892 مدنيا وإصابة 2558 آخرين في أوكرانيا، منذ شن روسيا عمليتها العسكرية أواخر فبراير/ شباط الماضي.

وفي سياق متصل، وصف الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، الحرب الروسية ضد أوكرانيا بأنها “إبادة جماعية”، لأول مرة، كما أنه اعتبر نظيره الروسي “فلاديمير بوتين” “ديكتاتورا”.

وأضاف “بايدن” إنه كان يفعل كل ما في وسعه من خلال أوامر تنفيذية لخفض “الأسعار ومعالجة ارتفاع أسعار بوتين”، في إشارة إلى حرب روسيا في أوكرانيا وآثارها فيما بعد.

وتابع مخاطباً الأمريكيين “إن ميزانيات عائلاتكم وقدرتكم على ملء خزانات الوقود الخاصة بكم، يجب ألا يتوقف أي منها على ما إذا كان الديكتاتور يعلن الحرب ويرتكب إبادة جماعية في النصف الآخر من العالم”.

وتابع بأن غزو بوتين أدى إلى ارتفاع أسعار الغاز والمواد الغذائية في جميع أنحاء العالم، مضيفا أن “70 بالمئة من الزيادة في الأسعار في آذار/ مارس جاءت بسبب بوتين”.

 

اقرأ أيضاً : زيلينسكي يسخر من بوتين.. ورؤساء دول أوروبية يتجهون إلى كييف