تغيير حجم الخط ع ع ع

 

هاجم المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، أنور قرقاش، رئيس وزراء قطر الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، بعد تغريدة للأخير، اتهم فيها الأخير دول عربية بالتعاون مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، لإجهاض التجربة الديمقراطية في السودان.

وقال بن جاسم في تغريدته “إن ما جرى ويجري في السودان ما هو إلا من النتائج الأولى للتخطيط والتنسيق والتعاون بين إسرائيل ودولة عربية للأسف، مع العلم أن تلك الدولة كانت تروج في المحافل الغربية بأنها غيرت سياستها وبدأت تهتم الآن فقط بالاقتصاد والتنمية”.

وفي المقابل، قال قرقاش عبر “تويتر”، مساء الجمعة، دون ذكر اسم بن جاسم: “أشفقت على وضعه عند قراءة تغريدته، فهو ليس أكثر من باحث عن دور بعد أن فقد موقعه وأصبح صوتًا من الماضي ارتبط بالفتن والمؤامرات”.

وأضاف قرقاش: “سيرته العملية خليط غريب من التناقضات، ورغم كل الجاه والمال إلا أن الحكمة غائبة عنه، ويبقى حديثه مجرد صدى صوت بالكاد يسمع”.

وينطبق على المسؤول الإماراتي المثل العربي “رمتني بدائها وانسلت”، أو “حين تتحدث العاهرة عن الشرف”، حيث إن قرقاش كان ولا زال أحد المحرضين الأوائل على دول في الشرق الأوسط تعارض سياسة الإمارات التخريبية.

ففي سلسلة تغريدات عبر حسابه، حرض قرقاش، “العالم العربي” على الوقوف بوجه الدولتين تركيا وإيران، معللًا ذلك بالقول إن “العالم العربي لن تقوده طهران أو أنقرة”.

وفي السابق، حرض قرقاش على المعارضين المصريين في الخارج قائلًا: “نحن أمام مفصل تاريخي لا علاقة له بالسيادة، جوهره نهج الجماعة والتزاماتها، فإما أن نحرص على المشترك ونمتنع عن تقويضه وهدمه، وإما الفراق”، وذلك في تغريدة وجهها لدولة قطر.