fbpx
Loading

“كفاية بقى يا سيسي” على تويتر.. تعكس الانقسام حول نزول الميدان

بواسطة: | 2019-09-16T20:39:22+02:00 الإثنين - 16 سبتمبر 2019 - 8:39 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

غزت منصات التواصل المصرية مجموعة من الوسوم الرافضة للرئيس عبد الفتاح السيسي بعد أن شن رجل الأعمال والمقاول محمد علي حملة ضده تتمثل في كشف الحقائق حول الفساد في المؤسسة العسكرية ونظام الحكم، إذ جاءا وسمي، “#السيسي_كذاب” و”#ارحل_يا_سيسي” ضمن قائمة الأعلى تداول عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة في الأيام الأخيرة، إلا أن وسم “كفاية_بقى_ياسيسي” الذي انتشر عقب مقطع الفيديو الذي بثه محمد علي فجر الاثنين وصل للمرتبة الثالثة على مستوى العالم في بعض الساعات بموقع تويتر.

 

بداية الواجب العملي

بعدما أعلن محمد علي الحرب على الرئيس عبدالفتاح السيسي وتعهد بإطلاق ثورة ضد السيسي داعيًا المصريين إلى الوقوف خلفه ومساندته ودعمه، دعا المصريين عبر صفحة “أسرار محمد علي” على موقع الفيسبوك للتفاعل والتغريد عبر وسم “كفاية_بقى_ياسيسي”.

وقال محمد علي في الفيديو الذي بثه فجر الاثنين تحت عنوان بداية الواجب العملي ج1، ” مش ملاحظين ان السيسي دايما رابط نفسه بالجيش ويقولك انا لو وقعت الجيش هيقع، طب يا سيسي هتقع والجيش مش هيقع”، ودعا المصريين إلى النزول إلى الشوارع يوم الجمعة المقبل، والتظاهر ضد السيسي لمدة ساعة واحدة، كما طالب الجيش وأجهزة الأمن بالتجاوب مع دعوته.

 

الوسم الأعلى تداولًا

تفاعل الملايين مع الدعوة التي أطلقها محمد على، حيث يعد الوسم الأعلى تدوالًا في مصر بعدد تغريدات 622 ألف حتى الآن في موقع تويتر وذلك بعد ساعات قليلة من إطلاقه، وشدد ناشطون على قدرة المصريين في إعادة إنتاج مشهد يناير التي أطاحت بنظام حسني مبارك، إذ امتلأ الوسم بصور وأجواء ثورة 25 يناير 2011، وأخرى عن معاناة المصريين تحت حكم السيسي.

فمع صورة ميدان التحرير، كتبت مريم طارق، “نعم نستطيع، #كفاية_بقى_ياسيسي”، وتوقع مالك أن الثورة قادمة، بينما سخرت رغد” “‏عمالين تسألوا المليارات اللي دخلت مصر سواء قروض أو هدايا أو مساعدات راحت فين؟؟ ولما تعرفوا أنها في قصور لهم وسجون لكم تزعلوا.. عجبا لكم يا شعب مصر، #كفايه_بقى_ياسيسي”.

وغردت ندى مصطفى: “‏سنين وأنت بتخدعنا .. معييش مفيش أجيبلكم منين اتبرعوا لمصر هاتو الفكة إنتو فقرا أوي احنا وطن ضايع إحنا شبه دولة أنا لو ينفع أتباع لتباع وعمال تغلي علينا كل حاجة حتى النفس بقي بفلوس، وأنت سارق فلوسنا ومعيشنا في ضنك عشان تنام في قصور أنت ومراتك وعصابتك يا حقير، ‎#كفايه_بقى_ياسيسي”.

 

الشعب غير جاهز للتصعيد

في المقابل ورغم التأييد الواسع للمطالبة برحيل السيسي، على “تويتر”، إلا أن التعليقات على دعوة علي للتظاهر، تراوحت بين المؤيد والمعارض لهذه الخطوة، فهناك من رأى أن الشعب “غير جاهز” للتصعيد ضد النظام في ظل المناخ القمعي الشديد في البلاد، وبين من رأى أنه لم يعد بوسع الناس تحمّل الظلم في البلاد.

كتب عبد الله شريف، “ما كفاية اعتقالات وكفاية تصفية جسدية وكفاية اخفاء قسري وكفاية سجون وقصور وفساد وانتصار وفقر ومرض وأمية كفاية ذل وغصب وقهر وقلة قيمة”، واعتبر أسعد طه أن “الثورة التي تتكرر مرتين بنفس الطريقة لا يعول عليها”، فيما قال حسام الحملاوي أن “أي دعوة لنزول الشارع في الوقت الحالي وفي الظروف السيئة دي لازم تيجي من أفراد أو جهات جوه مصر ومن ناس حاسبة التكلفة والعواقب، مش من حد قاعد في الخارج”.


اترك تعليق