تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعرب عبد الله بو حبيب، وزير الخارجية اللبناني، مساء الأحد، عن استغرابه لما اعتبرها “قساوة سعودية” تجاه بلاده، كما دعا جامعة الدول العربية لتبني حوار لمعالجة الأزمة المتصاعدة بين بيروت والرياض.

وأعلنت السعودية والإمارات والبحرين والكويت، خلال اليومين الماضيين، سحب سفرائها من بيروت، احتجاجا على تصريحات لوزير الإعلامي اللبناني، جورح قرداحي، حول الحرب المتواصلة في اليمن منذ نحو 7 سنوات.

وقبل تعيينه وزيرا (سبتمبر/ أيلول الماضي)، قال قرداحي في مقابلة متلفزة سُجلت في أغسطس/ آب الماضي وبُثت في 25 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، إن الحوثيين في اليمن “يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات”.

وقال “بو حبيب”، في مقابلة تلفزيونية، إن لبنان يحاول الاتصال بدول كبيرة ومؤثرة للمساعدة في الحوار مع السعودية.

وأضاف: “هناك قساوة سعودية لا نتفهمها، فالمشاكل بين أي دولتين يتم حلها عبر الحوار، وهذا ما لم يحصل بعد”.

وأتبع: “لن نقبل أن تُحل الأزمة على حساب السعودية أو على حساب لبنان، ولتتحرك جامعة الدول العربية وتدعو إلى الحوار”.

فيما لم يصدر تعليق على الفور من قبل الرياض بهذا الخصوص.