تغيير حجم الخط ع ع ع

قال موقع “فورين بوليسي” إن دول الخليج أصبحت تنتهج نموذج قطر السياسي.

وشكلت سياسة قطر نموذجًا مٌلهمًا لدول الخليج، من حيث إبحارها في تناقضات العلاقات الدولية، كعلاقتها مع الولايات المتحدة الأمريكية واستقبالها لقاعدة العديد ” أكبر القواعد الأمريكية بالمنطقة”، وفي نفس الوقت علاقتها الجيدة مع إيران، واستضافتها لمكاتب سياسية لحركة حماس، وحركة طالبان، التي توسطت بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية في اتفاق تاريخي، وفقًا للموقع الأمريكي.

وتابعت، بأن السعودية والإمارات كانوا يعولون على الرئيس الأمريكي السابق “باراك أوباما” بالوقوف بجانبهم ضد إيران، لكنه لم يفعل ذلك، فاتجها إلى العلاقات المباشرة مع إسرائيل، وتعززت تلك العلاقات بوجود الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترامب”  والرئيس الحالي “جون بايدن”، اللذان لم يكونا بجانبهم في حرب اليمن.

كما قامت إدارات الولايات المتحدة بعمليات شجب ونيل من السعودية، وبدأ هذه الحملة “جون كيري” وزير الخارجية الأمريكي الأسبق، بحجة المناخ، لكنه أراد إخضاع السعودية لإيران.

 

 

ومع فشل المقاطعة الخليجية لقطر، سعت الدول المحاصرة لتقليد سياسة قطر الدولية، فرفضت قيادات تلك الدول الرد على مكالمات المسؤولين الأمريكيين، وتوجهوا لشراء الأسلحة من الصين.

 

بل لم تدين السعودية الغزو الروسي لاوكرانيا، وانطلقت في محادثات مع إيران برعاية عراقية، بالرغم من عدم وثوق الإمارات والسعودية بها.

 

اقرأ أيضًا: روسيا تطور طائرات مسيرة لتناسب أجواء الإمارات والسعودية