تغيير حجم الخط ع ع ع

كشف الجيش الليبي أن مصر قد أرسلت طائرتين تحملان شحنة من الأسلحة والذخائر مخبأة تحت أدوية، إلى مجرم الحرب الليبي، خليفة حفتر.

وحسب بيان صادر عن، الهادي دراه، المتحدث الرسمي باسم  “غرفة عمليات تحرير سرت – الجفرة”، فإن “الطيران المصري c-130 ذو المحركات الكبيرة هبطت منه طائرتان في مطار سبها لجلب الأسلحة والذخائر تحت ذريعة جلبها أدوية”. 

ولم ينكر “داره” أن “هناك مجموعة بسيطة من الأدوية على متن الطائرتين” ولكنه أكد أن “أغلب الحمولة كانت أسلحة وذخائر”.

وأضاف المسؤول الليبي: أن هناك “أسلحة وذخائر مصرية وصلت على متن الطيران المصري إلى مطار سبها بهدف التحشيد”.

يذكر أن وزارة الصحة الليبية قد أعلنت، عبر صفحتها على فيسبوك، أمس الثلاثاء، أن هناك شاحنتين من الأدوية والمستلزمات الطبية مقدمة من جمهورية مصر العربية قد وصلا مطار سبها الدولي، بالتنسيق مع وزارة الصحة بحكومة الوحدة الوطنية.

كذلك نقلت قناة الحدث الليبية المؤيدة لحفتر أن الشحنة قد وصلت بتنسيق بين حفتر، وقائد الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي. 

يذكر أن مصر كانت قد غيرت موقفها نسبيًا من دعم حفتر بشكل كامل إلى القبول بمخرجات الحوار الوطني الليبي، والاعتراف بالحكومة الشرعية الجديدة؛ إلا أن مثل هذه الأنباء تشي أن النظام المصري ما زال مستمرًا في أجندته التخريبية في ليبيا.