تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

نفى رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، نفتالي بينيت، وجود نية، لعقد لقاء بينه وبين الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

جاء ذلك في تصريح مكتوب، صادر عن مكتب “بينيت”، حيث قال: “لم تكن هناك أي نية لعقد لقاء بين رئيس الوزراء بينيت ورئيس السلطة الفلسطينية، وليس من المتوقع عقد لقاء مثل هذا”.

وأضاف: “وجّه الرئيس المصري السيسي، دعوة لرئيس الوزراء بينيت للالتقاء به في مصر، ورئيس الوزراء سيلتقي به قريبًا”.

والأحد الماضي، التقى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس مع وزير الحرب الإسرائيلي، بني غانتس، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وتعليقًا على الاجتماع، نقلت هيئة البث الإسرائيلية، عن شخص مُقرّب من رئيس الوزراء في دولة الاحتلال الإسرائيلي -لم تُسمّه- قوله إنه “لا توجد عملية سياسية مع الفلسطينيين، ولن تكون”.