تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

دعت وزارة الخارجية الفرنسية، الثلاثاء، إلى مواصلة الضغط على حركة “طالبان”، مؤكدة أن اضطرار الولايات المتحدة لمغادرة أفغانستان بسرعة “كان ضربة كبيرة للغرب ولها”.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، في حديث له لقناة “فرنسا2″، إن اضطرار الولايات المتحدة لمغادرة أفغانستان بسرعة “كان ضربة كبيرة للغرب ولها، وسبب ذلك ناجم عن عدم إدراك الوضع هناك جيدًا”.

وأضاف أن سيطرة حركة طالبان على البلاد خلال 15 يومًا بمثابة “مفاجأة”، مؤكدًا على ضرورة التوصل إلى اتفاق في أقرب وقت ممكن لضمان أمن مطار العاصمة كابل، حتى يتمكن الراغبون بمغادرة أفغانستان من استخدام الرحلات الجوية التجارية.

وأضاف لودريان أنه يجب على فرنسا مواصلة الضغط على “طالبان”، مشددًا على أن بلاده لا تتفاوض مع الحركة.

ومع حلول مساء أمس الثلاثاء، 31 أغسطس/ آب، فرضت “طالبان” سيطرتها على مطار “حامد كرزاي” بالعاصمة كابل، عقب انسحاب آخر الجنود الأمريكيين من الأراضي الأفغانية.