تغيير حجم الخط ع ع ع

انسحب عدد من الكتاب العُمانيين والكويتيين من مهرجان “طيران الإمارات للآداب”، بسبب مشاركة كاتب من دولة الاحتلال الإسرائيلي.
وبعد اكتشاف وجود الكاتب الصهيوني، ديفيد غروسمان، في المهرجان الذي تنظمه الإمارات، انسحب كل من الكاتب علي عاشور الجعفر من الكويت، والكاتبة الكويتية منى الشمري، والكاتبة العُمانية بشرى خلفان.
وفي معرض حديثها عن سبب انسحابها، قالت “خلفان” إن “من يتخلى عن فلسطين اليوم سيتخلى عن بلاده غدًا”.
ويشتهر الكاتب الإسرائيلي “غروسمان” بعنصريته ضد العرب، حيث إنه مدافع بشدة عن نظام الفصل العنصري الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
كذلك، فإن من مواقفه المتطرفة معارضة حق العودة للاجئين الفلسطينيين، بالإضافة إلى دفاعه عن حق كيانه المحتل في شن حرب على لبنان عام 2006 وعدوان دام على قطاع غزة المحاصَر في 2008.
وبدأ مسلسل جديد للخيانة العلنية لبعض الأنظمة العربية في علاقاتها مع الاحتلال الصهيوني منذ أعلن الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب 2020، اتفاقًا لتطبيع العلاقات بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي. وقد انضم لاحقًا لها كل من البحرين والمغرب والسودان.