تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

قالت مجلة “فورين أفيرز” (Foreign Affairs) الأميركية  إن السعودية تشهد الكثير من التراجع في الاستثمار المباشر بسبب الخطة الإقتصادية لولي العهد محمد بن سلمان الذي استنزاف الاحتياطيات الأجنبية للمملكة.

وأفادت المجلة في مقال لها أن بن سلمان اعتمد  في نهجه الاقتصادي على مجموعة من السياسات التقليدية، وبدلاً من التحديث الحقيقي للاقتصاد تركزت سياساته على الدعاية وبيع أصول الدولة”. 

وأضافت” “نموذج ابن سلمان الاقتصادي يشجّع على الاستهلاك الذي تغذيه الديون مع تقليل دعم الدولة للمواطنين، حيث يريد إنشاء اقتصاد قائم على النزعة الاستهلاكية تشبه الطريقة الأمريكية”

وفيما يتعلق بالرعاية الصحية، أشارت المجلة إلى أن حكومة ابن سلمان حوّلت خدمات الرعاية الصحية إلى القطاع الخاص، وأصبح السعوديون يدفعون من أموالهم الخاصة للرعاية الصحية أكثر مما يدفعه بقية سكان دول الخليج، لأن الحكومة لا تغطي سوى 60% من الإنفاق على الرعاية الصحية، وهي نسبة منخفضة مقارنة ببقية دول الخليج.

وأكدت المجلة أن “الخطوة التالية لحكومة ابن سلمان هي خصخصة شركة الكهرباء الوطنية، وإذا حدث مثل هذا التحوّل فإنها ستكون خطوة مؤلمة على المواطنين السعوديين الذين اعتادوا على أسعار الطاقة المنخفضة”.