تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

 

 

 

قضت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، بنقض حكم البراءة وإصدار مذكرة توقيف غيابية بحق عضوين من جماعة “حزب الله”، في قضية اغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق رفيق الحريري.

 

وقرَرت هيئة المحكمة وفق ما أعلنت رئيستها القاضية إيفانا هردليشكوفا “بالإجماع”، فسخ حكم تبرئة حسن مرعي وحسين عنيسي، وإعلان أنهما “مذنبان”، وفق بيان للمحكمة الدولية الخاصة بلبنان.

 

وأعلن البيان “قرار غرفة الاستئناف في المحكمة بإدانة حسن حبيب مرعي، وحسين حسن عنيسي، بعدما أبطلت بالإجماع حكما سابقا قضى بتبرئتهما”.

 

وقال البيان؛ إن “غرفة الاستئناف فسخت بالإجماع حكم تبرئة مرعي وعنيسي، وأعلنت أن كلا منهما مذنب، على نحو لا يشوبه أي شك فيما يتعلق بالتهم الموجهة إليهما”. وأضاف أن “المحكمة أصدرت أيضا مذكرات توقيف بحقهما”.

 

وفي أواخر عام 2020، أدانت المحكمة عضو الجماعة سليم عياش في القضية ذاتها، وحكمت عليه غيابيا بالسجن المؤبد، فيما برأت 3 متهمين آخرين بينهم مرعي وعنيسي من تهمة القتل عمدا في قضية اغتيال الحريري عام 2005. إلا أن الادعاء قدم في مطلع عام 2021 مذكرة استئناف للحكم وطلب إدانة مرعي وعنيسي.

 

والمحكمة الدولية الخاصة بلبنان، هي جنائية ذات طابع دولي، أقرها مجلس الأمن الدولي عام 2009، للتحقيق ومحاكمة المتهمين باغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري و21 آخرين.