تغيير حجم الخط ع ع ع

 

كشف تقرير عبري، أن الكنيست الإسرائيلي رفض طلبا تقدم به الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للتحدث أمامه في جلسة خاصة، على غرار ما فعله أمام الكونجرس الأمريكي ومجلس العموم البريطاني والبرلمان الأوروبي.

وذكر موقع “والا” العبري أن “الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي كان مهتما بمخاطبة الكنيست الإسرائيلي، عن طريق برنامج الزوم، وعرض موقف أوكرانيا من الغزو الروسي مباشرة على المشرعين الإسرائيليين”.

وقال مسؤول إسرائيلي كبير إن “السفير الأوكراني في إسرائيل يفجن كورنيشوك قدم، الأربعاء، هذا الطلب إلى رئيس الكنيست الإسرائيلي ميكي ليفي”.

وأرسل رئيس الكنيست الإسرائيلي رداً على السفير الأوكراني يفيد بأنه “لا يمكن عقد الجلسة الكاملة لغرض الخطاب على وجه التحديد، وأنه اقترح إجراء محادثة بين زيلينسكي وأعضاء من الكنيست في الأيام المقبلة”.

وأضاف أن “مكتب رئيس الكنيست اتصل بوزارة الخارجية الإسرائيلية للتحقق مما إذا كانت هناك أية حساسية سياسية من الرد الإسرائيلي”.

وتابع أن “الأوكرانيون أصيبوا بخيبة أمل من رد الكنيست الإسرائيلي؛ لأنهم أرادوا إقامة حدث يتحدث فيه زيلينسكي على شاشة كبيرة أمام الكنيست بكامل هيئتها”.

وأشار الموقع إلى أن الرئيس الأوكراني ألقى خطاباً مماثلاً في البرلمان البريطاني، كما أنه قبل أيام قليلة خاطب البرلمان الأوروبي بهذه الطريقة أيضاً.

وكان سفير أوكرانيا في إسرائيل “يفجن كورنيشوك” وجه، الإثنين الماضي، انتقادات لاذعة لإسرائيل، وذلك على خلفية عدم تقديم تل أبيب مساعدات عسكرية لكييف حتى اللحظة.

ونقلت القناة 7 العبرية عن “كورنيتشوك” انتقاداته التي وجهها لإسرائيل؛ بسبب عدم تقديم المساعدات العسكرية الإسرائيلية لبلاده، قائلاً: إن “إسرائيل ليست على استعداد لتوفير معدات الحماية للأوكرانيين”.

وارتدى السفير الأوكراني خوذة أثناء تصريحاته لتوضيح الأمور، مضيفاً: “أسمح لنفسي بألا أكون دبلوماسياً، لدينا محادثات طويلة مع الإسرائيليين لتزويدنا بالذخيرة والأسلحة ومعدات الحماية، بما في ذلك الخوذات والقناصة، ولم نتلقَ الموافقة الإسرائيلية بعد”.