تغيير حجم الخط ع ع ع

 

يؤدي رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأسبوع المقبل، زيارة رسمية إلى السعودية، لإجراء محادثات بشأن زيادة إنتاج النفط؛ للتخفيف من أزمة الطاقة العالمية، الناجمة عن الحرب الروسية الأوكرانية.

وتسعى المملكة المتحدة إلى التقليل من اعتمادها على إمدادات الطاقة القادمة من روسيا، في ظل غزو الأخيرة لأوكرانيا، بحسب ما أوردته شبكة “سكاي نيوز” البريطانية.

وقال متحدث باسم “داونينغ ستريت” لشبكة سكاي نيوز: “لا شيء مخطط له في الوقت الحالي، سنقوم بالتحديث (حول المستجدات) بالطريقة المعتادة إذا تم تأكيد أي شيء”.

ويواجه جونسون دعوات من نواب حزب المحافظين للتدخل لحث السعوديين على زيادة إنتاج النفط لمعالجة الأسعار التي تجاوزت 1.60 جنيه إسترليني للتر البنزين، و1.70 جنيه للديزل، وفق أحدث الأرقام الصادرة عن شركة “راك” البريطانية للاستثمارات المالية.

ولدى جونسون علاقات مميزة مع قادة السعودية على عكس باقي قادة مجموعة السبعة.

وتسعى الدول الغربية إلى إقناع السعودية بزيادة الإنتاج النفطي من أجل تهدئة صدمة الأسواق وضبط أسعار الوقود المتزايدة، بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، فيما عبرت الرياض منذ بداية الحرب عن التزامها بحصص إنتاج تحالف “أوبك بلاس” الذي تقوده مع موسكو.