تغيير حجم الخط ع ع ع

 

يستعد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لتقديم “خطة عمل” دولية تهدف إلى “إفشال” الغزو الروسي لأوكرانيا. ويعتزم جونسون تكثيف الاجتماعات الدبلوماسية الأسبوع المقبل في لندن، بحسب ما أعلن مكتبه.

وبعد موجة “غير مسبوقة” من العقوبات الغربية ضد مصالح روسية ردا على غزو أوكرانيا، سيدعو جونسون المجتمع الدولي إلى تجديد “جهوده المنسقة” ضد موسكو من خلال “خطة عمل مؤلفة من ست نقاط” يُفترض أن يفصلها الأحد، وفق ما أوضح “داونينغ ستريت”.

وقال جونسون في بيان، إن الرئيس الروسي فلاديمير “بوتين يجب أن يفشل ويجب علينا أن نتأكد من أنه سيفشل في هذا العمل العدواني”.

وأضاف: “لا يكفي التعبير عن دعمنا للنظام الدولي القائم على قواعد، بل إن علينا الدفاع عنه ضد محاولة متواصلة لإعادة كتابة القواعد بالقوة العسكرية”.

وتحقيقا لهذا الهدف، يلتقي جونسون في مقر الحكومة بشكل منفصل ثم خلال اجتماع ثلاثي، مع نظيريه الكندي جاستن ترودو والهولندي مارك روتي.

وسيستقبل الثلاثاء في لندن قادة مجموعة “فيشغراد” التي تضم المجر وبولندا وجمهورية التشيك وسلوفاكيا.

وتتضمن خطة العمل حشد تحالف إنساني دولي لأوكرانيا، ودعم قدرة البلاد على الدفاع عن نفسها، وزيادة الضغط الاقتصادي ضد النظام الروسي إلى الحد الأقصى، ومنع “التطبيع الخبيث” لما تفعله روسيا بأوكرانيا، فضلا عن متابعة المسار الدبلوماسي توصلا إلى خفض للتصعيد وإطلاق “حملة سريعة” لتعزيز الأمن في المنطقة الأوروبية الأطلسية.