تغيير حجم الخط ع ع ع

قال “سيرهي جايداي”، حاكم منطقة لوغانسك “شرق أوكرانيا”، إن القوات الروسية استولت على قريتي لوسكوتيفكا وراي أولكساندريفكا إلى الجنوب من مدينتي ليسيتشانسك وسيفيرودونيتسك، بالتزامن مع مطالبة أوكرانيا بإمدادات بالأسلحة الثقيلة.

وتابع جايداي أن القوات الأوكرانية تدافع عن سيفيرودونيتسك وبلدة زولوتي القريبة، حيث تحاول القوات الروسية السيطرة على أكبر عدد ممكن من المدن الواقعة في إقليم دونباس.

جدير بالذكر أنه يتركز الهجوم الروسي في المنطقة الشرقية لأوكرانيا خلال هذه الفترة على مدينتي سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك، التابعتين لإقليم دونباس.

كما تجدر الإشارة إلى أنه يوجد هناك المئات من المدنيين محاصرين في مصنع للكيماويات في سيفيرودونيتسك.

من جهة أخرى، قالت مصادر روسية إن القوات الأوكرانية محاصرة في سيفيرودونيتسك، التي كانت مسرحاً لأعنف المعارك في الآونة الأخيرة، حيث أمرت موسكو تلك القوات الأسبوع الماضي بالاستسلام.

وفي السياق ذاته، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن الهدف من قصف جوي ومدفعي مكثف تشنه موسكو هو تدمير منطقة دونباس بالكامل، كما طالب حلفاء كييف بالإسراع في شحن الأسلحة الثقيلة إليها حتى تكافئ روسيا في ساحة المعركة.

من جانبه، صرح مستشار زيلينسكي “أوليكسي أريستوفيتش”، أن القتال من أجل السيطرة على مدينتي سيفيرودونيتسك وليسيتشانسك في منطقة لوغانسك يتجه إلى “ذروة مخيفة”. 

فيما تسعى موسكو إلى السيطرة على كل من لوغانسك ودونيتسك، اللتين تشكلان منطقة دونباس وهي المركز الصناعي لأوكرانيا.

اقرأ أيضاً : احتدام التوترات بين دولة الاحتلال وروسيا بسبب قتلى إسرائيل في أوكرانيا