تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

صرح المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، حازم قاسم، أن وفدًا من جهاز المخابرات العامة المصري، التقى بقيادات من حركة حماس، في قطاع غزة المحاصَر، لبحث ملف الانتخابات الفلسطينية القادمة.

وقال قاسم: إن “الحركة التقت الوفد المصري، الذي زار القطاع، الثلاثاء، وبحثت معه ملف الانتخابات الفلسطينية”.

ووفق تصريحات القيادي الحمساوي، فإن “اللقاء تركز حول الانتخابات الفلسطينية ومتابعة تطبيق اتفاق فبراير/ شباط الماضي، الذي وقع في القاهرة وكان تحت رعايتها”، حيث إن القاهرة ” تريد أن  تتابع تطبيق الاتفاق الذي رعته”، حسبما قال قاسم.

وأضاف: ” إن الوفد المصري تابع قضايا ذات اهتمام مشترك في سياق التواصل المستمر مع حماس، كون القاهرة راعية للكثير من الملفات في قطاع غزة”. مشددًا على أن حركة حماس “حريصة على إنجاح الدور المصري على صعيد ترتيب البيت الفلسطيني وتعزيز صمود شعبنا الفلسطيني على أرضه”.

وكان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، قد أصدر في 15 يناير/كانون الثاني 2021، مرسومًا رئاسيًّا أعلن فيه إجراء أول انتخابات على المستوى الوطني منذ نحو 15 عامًا. حيث قرر أن تجرى الانتخابات على 3 مراحل، تشريعية في 22 مايو/أيار، ورئاسية في 31 يوليو/تموز، على أن تكون انتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/آب.